البنك الدولي يوافق على منحة 40 مليون دولار لموريتانيا

السياسي -وكالات

وافق مجلس إدارة مجموعة البنك الدولي على منحة من المنظمة الدولية للتنمية بقيمة 40 مليون دولار لخلق فرص عمل لائقة للشباب بموريتانيا.

ووفق ما أفادت وكالة الأنباء الموريتانية الرسمية، السبت، “سيركز مبلغ المنحة على دعم الشباب في المناطق الريفية الذين تتراوح أعمارهم ما بين 15 و 24 عاما، والذين لم يساعدهم الحظ في متابعة دراستهم، ولم يستفيدوا من تدريب مهني أو الذين يجدون أنفسهم في أوضاع عمل غير مستقرة”.

وأشارت الوكالة إلى أن 156 ألف شاب سيستفيدون من هذا الدعم.

ولفت المصدر ذاته إلى أن هذا الدعم سيساهم في تشجيع المشاريع الصغيرة من أجل الأنشطة المدرة للدخل، ودعم التدريب المهني والتقني والصناعي.

ووفق معطيات رسمية، يعيش 31 بالمئة من سكان موريتانيا البالغ عددهم 4 ملايين نسمة تحت خط الفقر.

وفي نوفمبر/تشرين الثاني 2020، وصف البنك الدولي الاقتصاد الموريتاني بأنه “بالغ الحساسية للصدمات الخارجية كاضطراب أسعار المواد الأولية والظروف المناخية والأزمات السياسية”، مردفا أنه “يعتمد على المساعدات الدولية”.

وقال البنك الدولي، في تقريره السنوي عن الاقتصاد الموريتاني لسنة 2020، إن نواكشوط تصنف “ضمن الدول الأقل تطورا حيث تحتل المرتبة 160 من أصل 189 دولة حسب الترتيب العام المعتمد على مؤشر النمو البشري”.

كما لفت إلى أن مستوى الفقر انخفض في موريتانيا سنة 2014 من 42 بالمئة إلى 31 بالمئة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى