البيت الأبيض يسعى لإقناع نيكي ميناج بأهمية لقاحات كورونا

السياسي -وكالات

عبر البيت الأبيض عن استعداده لإجراء اتصال هاتفي بمغنية الراب الأمريكية الشهيرة “نيكي ميناج” Nicki Minaj في مسعى لإقناعها بأهمية لقاحات فيروس كورونا وفاعليتها، وذلك بعد أن زعمت حدوث مضاعفات لصديق قريب لها حالت دون زواجه.

ولم تشارك المغنية فى فعاليات 2021 Met Gala بنيويورك , لأنها لم تتلق التطعيم بعد.

وقال مسؤول في البيت الأبيض “عرضنا إجراء اتصال بنيكي ميناج ليجيب خلاله أحد أطبائنا على أسئلتها بشأن سلامة اللقاحات وفاعليتها”.

وكانت ميناج قالت في تغريدة إنها لم تتمكن من إجراء بحث كاف بشأن لقاحات كوفيد-19 للحصول على أحدها في الوقت المناسب كي تتمكن من حضور فعالية لجمع التبرعات لمتحف متروبوليتان للفنون في نيويورك.

وأثارت مغنية الراب، المولودة في ترينيداد وتوباجو، ضجة عالمية يوم الاثنين بعد أن زعمت أن أحد أقاربها في ترينيداد رفض التطعيم بعد تعرض صديق له لمضاعفات حالت دون زواجه بعد حصوله على اللقاح.

وقالت المغنية التي يتابعها على تويتر 22.6 مليون مشترك يوم الاثنين “تورمت خصيتاه. كان صديقه على بعد أسابيع من الزواج، لكن الفتاة ألغت الزفاف”.

و طعن وزير الصحة في ترينيداد وتوباغو في ادعاء نيكي ميناج بشأن صديق ابن عمها الذي أصيب بتورم في الخصيتين نتيجة لقاح Covid-19 ، مشيرًا إلى أنه – بعد بحث شامل – لم يتم الإبلاغ عن أي مرضى مصابين بهذه الحالة للمهنيين الطبيين في الدولة الكاريبية.

“تورم خصيتي صديق قريبها”

قالت نيكي ميناج في مواقع التواصل الاجتماعي إن “صديق لقريبها أصيب بتورم في الخصيتين بعد تلقي لقاح ضد فيروس كورونا”، مشيرة لذلك على أنه “سبب في عدم تلقيها لقاح ضد فيرس كورونا لغاية الآن”.

وأشارت الفنانة العالمية إلى أنها “ليست ضد اللقاح إنما تريد المزيد من الأبحاث”.

هذا ورد سانجاي غوبتا، كبير المراسلين الطبيين على ادعاءات نيكي ميناج في لقاء مع “CNN” قائلا: “صديق قريبها يعاني من “التهاب الخصيتين”، وهو المصطلح الطبي للخصيتين المتورمتين..ليس لدي شك أن هذه الحالة قد حصلت لهذا الشخص، وليس لدي شك أنه لا علاقة للقاح المضاد لفيروس كورونا بذلك”.

وأضاف: “هذه هي المشكلة، إذا كان لديك نسبة 32% من الأشخاص في ترينيداد قد تلقوا اللقاح المضاد لهذا الفيروس، فعندئذ سيكون لديك أشخاص لديهم مشاكل مصاحبة مع اللقاح، لا علاقة لها باللقاح، لذا لا أعتقذ بأن هذه مشكلة”.

وأكمل: “سيقرأ الناس أن اللقاح يسبب حالة التهاب الخصية، لكن هذا ليس صحيحا، ولا يجب القلق بسببه”.

وأوضح سانجاي غوبتا قائلا: “من حيث العجز الجنسي، أو المعاناة من مشاكل الخصوبة، كان هذا مفهوما خاطئا منذ طرح اللقاح، وهنال عدة أسباب مختلفة عن لماذا هذا أصبح مفهوما خاطئا، ولكن هناك الكثير من الدراسات..تقول نيكي ميناج أنها تريد البحث عن الموضوع ، وهناك الكثير من الأبحاث..نظرت مجلة الجمعية الطبية الأمريكية على وجه التجديد في مشاكل الخصوبة، ولم تجد أي مشاكل بالخصوبة متعلقة باللقاح”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى