البيت الأبيض ينفي صحة تقارير بشأن إنشاء الصين قاعدة في كوبا

نفى البيت الأبيض، صحة تقارير تفيد بأن الصين تعتزم إقامة قاعدة مراقبة في كوبا قبالة السواحل الأمريكية.

وأوردت صحيفة “وول ستريت جورنال” أن بكين وهافانا أبرمتا اتفاقا سريا لإقامة منشأة تنصّت إلكتروني صينية في الجزيرة الواقعة في الكاريبي يمكنها مراقبة الاتصالات على امتداد جنوب شرق الولايات المتحدة.

تقع في شرق الولايات المتحدة مقر القيادة الجنوبية والوسطى للجيش، وكلاهما في ولاية فلوريدا.

ونقلت الصحيفة عن مسؤولين أمريكيين لم تسمهم أن الصين ستدفع لكوبا “عدة مليارات من الدولارات” مقابل إقامة المنشأة.

ونفى المتحدث باسم مجلس الأمن القومي في البيت الأبيض جون كيربي صحة التقارير.

وفي تصريح لشبكة “ام اس ان بي سي” قال كيربي “اطّلعت على ذاك التقرير الصحفي. إنه ليس دقيقا”.

وتابع “ما يمكنني ان أقوله هو أننا قلقون منذ اليوم الأول في عهد هذه الإدارة إزاء أنشطة التأثير الصينية حول العالم، بالتأكيد في نصف الكرة الأرضية هذا وفي هذه المنطقة”.

وأضاف “نحن نراقب ذلك من كثب”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى