التفكير خارج الصندوق: الفيدرالية والكونفدرالية وحل الصراع الفلسطيني – الإسرائيلي

كتب عز الدين المصري – شيكاغو

في ضوء تلاشي فرص تطبيق حل الدولتين إسرائيل و فلسطين بين نهر الأردن و البحر الأبيض المتوسط و استحالة تطبيق حل الدولة الواحدة ثنائية القومية الديمقراطية يحتم علم حل الصراعات التفكير خارج الصندوق في أفكار خلاقة و استحضار نماذج جديدة لحل النزاعات و الصراعات القومية. في هذا المقال سيحاول الكاتب استحضار الإتحاد الفدرالي و الإتحاد الكونفدرالي كنموذجيين لحل الصراع الفلسطيني الإسرائيلي.

ا) الإتحاد الفيدرالي:

1- الأتحاد الفدرالي يتكون من أقاليم داخل دولة مستقلة تخضع لسلطة حكومة فيدرالية مركزية

2- طبيعة الأتحاد الفدرالي تحدده المعاهدات الفدرالية بين الأقاليم و الحكومة الفدرالية المركزية

3- الأتحاد الفدرالي إلزامي

4- يناط بالحكومة الفدرالية و الجيش الفدرالي حماية الإتحاد الفدرالي

أمثلة عن الأتحاد الفدرالي

– الولايات المتحدة الأمريكي

– كندا

الفدرالية كحل لصراع الفلسطبني – الإسرائيلي

يتحتم تطبيق رؤية الإتحاد الفدرالي فلسطينيا وصول منظمه التحرير الفلسظينيه الى قناعة بان حل الدولتين و حل الدولة الواحدة الديمقراطية غير قابل لتطبيق و عليه تسقط حق تقرير المصير و الدولة المستقلة و تطالب دولة إسرائيل بإسم الشعب الفلسطيني بالإعلان عن انتهاء الإحتلال العسكري للضفه الغربية و قطاع غزة و حل نفسها و ضم الضفة و غزة لدولة إسرائيل ضمن إتفاق فيدرالي ملزم و نهائي لا رجعه عنة يضمن واجبات و حقوق الإقليم الفلسطيني داخل دولة إسرائيل الفدرالية

.ب) الإتحاد الكونفدرالي:

1- الأتحاد الكونفدرالي يتكون من دول مستقلة ذات سيادة

2- طبيعة الأتحاد الكنفدرالي تحدده معاهدات الأتحاد الاقتصادية و الأمنية المصدق عليها من قبل برلمانات الدول المستقلة المتحالفة

3- الأتحاد الكونفدرالي بين الدول المستقلة طوعي

4- تأخذ القرارات السيادية بالإجماع بين الدول المستقلة الأعضاء

أمثلة عن الأتحاد الكنفدرالي:

– الأتحاد الأوروبي

– الإمارات العربية المتحدة

الكونفدرالية كحل للصراع الفلسطيني – الإسرائيلي

عندما تحوز دولة فلسطين على استقلالها التام على حدود الرابع من حزيران لعام 1967 من خلال المفاوضات يتم تشكيل لجنة كونفدرالية إسرائيلية – فلسطينية مشتركة تبحث شؤون التعاون الإستراتيجي المشترك بين البلدين و عند توقيع هذه المعاهدات الكونفدرالية تعرض على البرلمان الفلسطيني و البرلمان الإسرائيلي و يتم تصديق المعاهدات و إعلان الأتحاد الكنفدرالي الفلسطيني الإسرائيلي.

من أجل تطبيق نموذجي الإتحاد الفدرالي و الإتحاد الكونفدرالي يجب أن ينخرط الشعبين الفلسطيني و الإسرائيلي في عملية تحول تسبق تطبيق ايا من النموذجيين تتمثل في طي مئة عام من العداء و بدء مرحلة جديدة من التعاون المتجذر في مصلحة الشعبين و رؤية الرابح الرابح لعلم حل الصراع.

عز الدين المصري

شيكاغو 2020

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق