الجزائر و تونس تدينان عدوان الإحتلال على قطاع غزة

السياسي – أهابت الجزائر، مساء اليوم الجمعة، المتجمع الدولي ومجلس الأمن للتدخل بشكل “عاجل”، لوقف “الاعتداءات الإجرامية” لإسرائيل على قطاع غزة.
جاء ذلك في بيان للخارجية الجزائرية في ظل تصعيد إسرائيلي متواصل بقطاع غزة.
وقال البيان: “تدين الجزائر بشدة العدوان الغاشم الذي شنته قوات الاحتلال الإسرائيلي على قطاع غزة وتعرب عن قلقها البالغ أمام هذا التصعيد الخطير الذي يضاف إلى سلسلة لا تنتهي من الانتهاكات الممنهجة بحق المدنيين في خرق واضح وجلي لجميع المواثيق والقرارات الدولية ذات الصلة”.
وأضاف “إذ تجدد تضامنها الكامل مع الشعب الفلسطيني، تهيب الجزائر بالمجتمع الدولي وخاصة مجلس الأمن الأممي للتدخل العاجل لوقف هذه الاعتداءات الاجرامية وفرض احترام حقوق الشعب الفلسطيني وعلى رأسها حقه غير القابل للتصرف أو التقادم في إقامة دولته المستقلة وعاصمتها القدس الشريف”.

وأدانت تونس، مساء اليوم الجمعة، عدوان قوات الاحتلال الإسرائيلي على قطاع غزة.

ودعت وزارة الشؤون الخارجية والهجرة والتونسيين بالخارج، مجددا المجموعة الدولية إلى تحمل مسؤوليتها القانونية والأخلاقية إزاء الشعب الفلسطيني.

وأكدت على ضرورة توفير الحماية الدّولية اللازمة له والتصدي لجرائم المحتل، ومنعه من التصرف كقوة فوق المحاسبة وفوق المواثيق الأممية.

وجددت تونس، التزامها الثابت بمواصلة دعم الحق الفلسطيني غير القابل للسقوط بالتقادم إلى حين انتهاء الاحتلال، وإقامة الشعب الفلسطيني الشقيق لدولته المستقلة وعاصمتها القدس.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى