الجمهوريون في الكونغرس يهددون السعودية بوقف الدعم الأمريكي

طلب الجمهوريون في مجلس الشيوخ الأمريكي من السعوديين مغادرة منظمة الدول المصدرة للنفط (أوبك) وأن تصبح بدلاً من ذلك ” قوة سوق طاقة حرة”.

وكتب ستة من أعضاء الكونغرس رسالة إلى وزير الخارجية ميك بومبيو لحثه على رفع هذه القضية إلى السعوديين.
وجاء في الرسالة، التي وقعها السيناتور كيفن كرامر، ليزا موركوسكي، دان سوليفان، جيمس إنهوف، سيندي سميث وجون هوفن أن منظمة الدول المصدرة للنفط أصبحت من بقايا الماضي وأنها تجبرها على تحمل نصيب الأسد من الانتاج.
وطلب المشرعون من السعودية مشاركة الولايات المتحدة في مشاريع البنية التحتية للطاقة الاستراتيجية عبر منطقة المحيطين الهادئ والهندي، وقالوا إن عليها الانضمام للولايات المتحدة كقوة سوق حرة.
وتأتي هذه الرسالة في الوقت الذي زادت فيه السعودية انتاجها من النفط وأغرقت سوق النفط، مما أدى إلى انخفاض الأسعار الذي أثر على المنتجين الأمريكيين.

وحذر أعضاء الكونغرس السعودية من عدم الاستجابة لرغبتهم ، واقترحوا في الرسالة أنه ينبغي تهديد المملكة بقطع المساعدات إذا لم تغادر المنظمة.

وقالت الرسالة :” بالإضافة إلى الأنواع المختلفة من المساعدات التي نقدمها بالفعل، والتي ينبغي ينبغي تقديم أي منها بشكل دائم ودون قيد أو شرط، يجب التذكير بأدوات الإدارة الحكومية التي تتمتع الإدارة بسطتها لممارستها”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى