الجيش الأذربيجاني يدخل مقاطعة كالباجار

أعلنت أذربيجان، الأربعاء، أن قواتها المسلحة دخلت مقاطعة كالباجار المجاورة لإقليم ناغورنو قره باغ الانفصالي، وهي ثاني مقاطعة من أصل ثلاث وافقت أرمينيا على سحب قواتها منها وتسليمها لباكو في إطار اتفاق لوقف إطلاق النار أبرمه الطرفان في مطلع الشهر الجاري.

وقالت وزارة الدفاع في باكو في بيان إن “وحدات من الجيش الأذربيجاني دخلت مقاطعة كالباجار، في 25 نوفمبر” بموجب الاتفاق الذي وقّعته أرمينيا وأذربيجان في وقت سابق برعاية روسيا.

وأضافت أذربيجان أن الاتفاق “ينص خصوصا على استعادة باكو السيطرة على ثلاث مقاطعات مجاورة لقره باغ سيطر الانفصاليون الأرمن عليها طوال ثلاثة عقود واضطروا للانسحاب منها بعد هزيمتهم العسكرية في النزاع الأخير”.

والجمعة، أعلنت أذربيجان السيطرة على منطقة أغدام التي تنازل عنها انفصاليو ناغورنو قره باغ الأرمن بموجب الاتفاق الذي أنهى القتال بين الطرفين.

ويكرس الاتفاق الموقع في التاسع من نوفمبر، هزيمة الأرمن بعد ستة أسابيع من القتال قضى فيها آلاف على الأرجح هذا الخريف. وخسرت جمهورية قره باغ المعلنة من جانب واحد أراض لكنها ضمنت بقاءها.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى