الجيش اللبناني: أمل العثور على ناجين بات ضيئلا

السياسي – قال الجيش اللبناني، اليوم الأحد: إن الأمل “بات ضئيلا”، في العثور على ناجين، وسط ركام الدمار الذي خلفه انفجار مرفأ بيروت، وسط عمليات البحث التي تنفذها فرق إنقاذ لبنانية وأجنبية.

وأوضح قائد فوج الهندسة في الجيش اللبناني، العقد روجيه خوري، خلال مؤتمر صحفي بمقر وزارة الدفاع، للحديث عن آخر تطورات البحث عن المفقودين، إنه “من الممكن القول إننا انتهينا من المرحلة الأولى، وهي مرحلة العثور على أحياء”.

وأضاف “كتقنيين نعمل على الأرض، باستطاعتنا القول إن الأمل ضعف في إمكان العثور على أحياء، ولذلك قررت عدة فرق أن تسحب عناصرها بعدما اعتبرت أن عملها انتهى”، فيما بقيت فرق أخرى للعمل على رفع الركام والبحث عن أشلاء الضحايا.

من جانبه قال قائد غرفة العمليات في وزارة الدفاع، العميد جان نهرا، إن القطاع الأكثر تضرراً في مرفأ بيروت جراء الانفجار الهائل، سُلم لفرق من تركيا وفرنسا وروسيا”.

وأضاف: “هذه الفرق الثلاثة قررت الاستمرار بالعمل معنا في عملية إزالة الركام حتى النهاية”.

وقال نهرا: “أما الفرق التي كانت تعمل للعثور على أحياء تعتبر أن عملها انتهى ومنهم الفريق الهولندي، وكذلك الفريق القطري ولكنهما لا يزالان يعملان معنا حتى النهاية للعثور على أشلاء”.

وتابع: “الفريق البولندي خرج من البقعة التي يعمل بها وكذلك الألماني واليوناني والتشيكي”.

واسفر انفجار مرفأ بيروت عن مقتل 158 شخصاً وإصابة أكثر من ستة آلاف آخرين، كما تحدثت وزارة الصحة عن وجود 21 مفقوداً.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى