الحرس الثوري: إسرائيل على “أعتاب الانهيار”

السياسي – وكالات – قال المتحدث باسم الحرس الثوري الإيراني، العميد رمضان شريف، إن “الكيان الصهيوني” بات على أعتاب الاتهيار، في إشارة إلى إسرائيل.

وقال رمضان في ملتقى، أقيم مساء الخميس في مدينة كردكوي بمحافظة كلستان شمال شرقي إيران: “إن عجز الكيان الصهيوني اليوم لا سابق له منذ تأسيسه قبل 70 عاما وهو الآن على أعتاب الانهيار، لذا فإن كل جهود أمريكا منصبة على تثبيت مكانته في المنطقة”، وفقا لوكالة فارس.

وأضاف أن “جهود وخطط أمريكا وحلفائها الإقليميين مبنية على توفير الأمن النسبي للكيان الصهيوني، لربما يزيدون ولو جزءا يسيرا إلى عمر هذا الكيان المزيف”.

وتابع أن “تصريحات قادة الكيان الصهيوني حول القدرات العسكرية فارغة إذ إن هذا الكيان كان يتحدى جميع جيوش الدول العربية في المنطقة ويتعدى عليها، إلا أنه اليوم یقف عاجزا متخبطا أمام هجمات الجهاد الإسلامي وحماس الصاروخية”.

وتأتي تلك التصريحات، بعد تصريحات قال فيها رئيس جهاز الاستخبارات الإسرائيلية “الموساد” يوسي كوهين، أمس الخميس، إن طموح طهران النووي وترسيخ حضورها في المنطقة يتصدر أولويات جهاز الاستخبارات الإسرائيلية.

وقال كوهين إن “إيران هي أولوية الموساد”. وأضاف بالقول “كل عملية إيران النووية وصواريخها طويلة الأمد وتوسعها الإقليمي ودعمها للمنظمات الإرهابية تشكل تحديا لأمن دولة إسرائيل ومواطنيها”.

كما قال رئيس أركان الجيش الإسرائيلي أفيف كوخافي، يوم الأربعاء، إن “فيلق القدس الإيراني التابع للحرس الثوري ينقل أسلحة متطورة إلى العراق شهريا” مؤكدا أن “إسرائيل لن تسمح باستمرار ذلك”.

وأضاف كوخافي “تواصل إيران، إلى جانب القيود على البرنامج النووي، إنتاج صواريخ تصل إلى أراضينا، مما يضاعف كمية اليورانيوم المخصب الذي تملكه، لقد غيرت إيران سياستها على مدار العام الماضي وبدأت عمليات هجومية، خاصة ضد دول الخليج”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى