ايران: تل أبيب و35 موقعا أمريكيا ضمن اهدافنا

السياسي – قال القيادي في الحرس الثوري الإيراني، غلام علي أبو حمزة، إن 35 هدفا أمريكيا حيويا في المنطقة بالإضافة إلى تل أبيب، في مرمى القوات الإيرانية، مؤكدًا أن الولايات المتحدة وإسرائيل يجب أن تكونا في حالة ذعر دائمة بعد اغتيال قاسم سليماني.
ونقلت وكالة تسنيم تصريحات أبو حمزة، قائد الحرس الثوري الإيراني في مقاطعة كرمان جنوبي إيران، جاء فيها أن إيران تحتفظ بحقها في الانتقام من الولايات المتحدة لاغتيال قائد فيلق القدس في الحرس الثوري الإيراني، قاسم سليماني.

وأضاف أبو حمزة: “يعد مضيق هرمز طريقا حيويا للغرب، حيث يعبر عدد كبير من المدمرات والسفن الحربية الأمريكية مضيق هرمز وبحر عمان والخليج الفارسي”.
وكان الرئيس الإيراني، ​حسن روحاني، قد أعلن، اليوم السبت، خلال تقديم التعازي بقاسم سليماني​ أن جريمة الولايات المتحدة هذه لن تنسى أبدا.

ونقلت وكالة “إرنا” الإيرانية تصريحات الرئيس الإيراني خلال زيارته منزل قاسم سليماني لتقديم التعزية حيث شدد أن “شهادة اللواء سليماني لن تمحى أبدا بل سيبقى خالدا في ذاكرة الشعب الإيراني وشعوب العالم الحرة”.

ولفت روحاني إلى أن “الولايات المتحدة لم تدرك الخطأ الذي ارتكبته لكنها ستدرك أبعاده خلال السنوات المقبلة، وهذه الجريمة زادت من كره أمريكا بين الشعبين الإيراني والعراقي”.

وأشار روحاني إلى أن “اغتيال القائد سليماني نُفّذ على يد أكبر الإرهابيين في العالم لا على أيدي إرهابيين عاديين”. وأضاف “اللواء سليماني ليس قائداً حربياً ومخططاً لعمليات كبرى بل هو رجل سياسي ومنظّر استراتيجي فريد وموهوب”.

وأعلنت وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاغون)، فجر الجمعة الماضي أنها نفذت ضربة بالقرب من مطار بغداد في العراق، قتل فيها قائد فيلق القدس الإيراني اللواء قاسم سليماني.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى