الحركة الأسيرة تجمد قرار الإضراب المفتوح عن الطعام

السياسي – أعلنت الحركة الأسيرة في سجون الاحتلال الإسرائيلي، تجميد قرار الإضراب المفتوح عن الطعام حتى أيلول/سبتمبر 2022.

ويأتي التجميد بعد تحقيق إدارة السجون جزءًا من مطالب الأسرى الإداريين، فيما يتعلق بتقييد أعدادهم بشكل ملموس، وتقييد تحويل الأطفال والنساء للاعتقال الإداريّ، وصولاً إلى وقف تحويلهم للاعتقال الإداريّ.

إضافةً لدراسة الإفراج عن الأسرى الإداريين كبار السن والمرضى.

واعتبرت الحركة الأسيرة قرار التجميد اختبار إدارة سجون الاحتلال، وتقييم التزامها بما تم الاتفاق عليه سابقاً.

وأشارت “الحركة” إلى استمرار مقاطعة الأسرى للمحاكم، مع السماح لأي أسير يرغب بالتوجه للمحكمة، بدءاً من اليوم وحتى منتصف شهر أيلول.

وأكدت على السماح للمحامين ومؤسسات الأسرى، بالمرافعة في محاكم الاعتقال الإداريّ خلال الفترة المحددة.

ومنذ بداية العام، قررت الحركة الأسيرة مقاطعة المحاكم، وصولاً إلى التهديد بالإضراب المفتوح عن الطعام بداية شهر يونيو/ حزيران؛ إثر زيادة أعداد الأسرى الإداريين إلى 700 أسير.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى