الحكم على عادل امام بالحبس بسبب ازدراء الأديان

السياسي-وكالات

دائما ما يواجه الفنان عادل إمام اتهامات من الجماعات الدينية السلفية بالإساءة إلى الدين الإسلامي في أعماله السينمائية.
قضت محكمة جنح الهرم بحبس الفنان عادل إمام لمدة 3 أشهر، وتغريمه ألف جنيه بتهمة ازدراء الدين الإسلامي، في أعماله الفنية والسخرية من الجلباب واللحية.
صدر الحكم غيابيًا برئاسة المستشار محمد عبد العاطي، بعد رفع الدعوى من السلفي عسران منصور، واستشهد في دعواه بأن الفنان عادل إمام سخر من الجلباب واللحية في مسرحية الزعيم، ومرجان أحمد مرجان وأعمال فنية أخرى استخف فيها بالإسلام وسفه من تعاليمه.
الفنان عادل إمام وقتها، عام 2011، لم يكن لديه علم بالقضية، ولم يصله استدعاء من المحكمة، ولم يذهب محاميه للدفاع عنه ضد التهمة التي يواجهها.
في الوقت نفسه، كان عدد من الفنانين أعلنوا تخوفهم من صعود التيارات الإسلامية، بالإضافة إلى وصولهم للحكم من خلال مقاعد مجلس الشعب.
وقال محامي “عسران”، إن الفنان عادل إمام كلم الله بطريقة غير لائقة في فيلم “عمارة يعقوبيان” قال:” أنا متأكد أن ربنا هيعملي خصم أو دسكاوند في ذنوبي”.
لكن محكمة استئناف الهرم برأت الفنان عادل إمام من تهمة ازدراء الأديان.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق