الحكومة الإيطالية تسمح بالعودة الجزئية للجماهير إلى الاستادات

السياسي-وكالات

قررت الحكومة الإيطالية السماح بالعودة الجزئية للجماهير إلى الاستادات مع مراعاة إجراءات السلامة والوقاية من انتقال عدوى فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19)، وذلك بعد أن سمحت السلطات في منطقتي إيميليا روماجنا وفينيتو بحضور عدد محدود من الجماهير في ثلاث مباريات بالجولة الأولى من الدوري الإيطالي لكرة القدم.

وذكرت إذاعة «راديو 1» العامة أن قرار الحكومة، الذي يقضي بالسماح بحضور ألف مشجع كحد أقصى في المباراة الواحدة وذلك حتى السابع من أكتوبر المقبل، جاء تلبية لطلب عاجل من رابطة الدوري الإيطالي.

وسارت سلطات إقليم فينيتو اليوم على خطى سلطات جاره إقليم إيميليا رومانيا الذي أعلن حاكمه ستيفانو بوناتشيني أول أمس الجمعة إلغاء قرار الإغلاق الذي صدر في مارس الماضي، عندما دخلت إيطاليا في إغلاق شامل وتوقفت الرياضة لمدة ثلاثة أشهر ونصف الشهر؛ حيث تسبب الوباء في وفاة أكثر من 35 ألف شخص.

وظلت الملاعب خالية مع استئناف الموسم في يونيو والذي انتهى مطلع أغسطس الماضي.

وكتب لويجي دي سيرفو المدير العام للرابطة في مذكرة الجمعة:«الوضع الذي نمر به مع بداية الموسم خيالي».

وأضاف: «في يوليو قدمنا بروتوكولا مفصلا يقع في أكثر من 300 صفحة لإعادة فتح الملاعب بشكل جزئي بأقصى درجات الآمان؛ ولكن إلى جانب القرار الشرعي من إقليم إيميليا رومانيا، تسود الفوضى بداية الدوري».

ويسمح مرسوم بوناتشيني بحضور ألف مشجع لمباراة بارما أمام نابولي اليوم الأحد، والسماح لنفس العدد بحضور مباراة ساسولو وكالياري.

وسيتم تطبيق نفس الإجراء على الديربي الذي يجمع بين بولونيا وبارما يوم 28 سبتمبر الجاري، بينما سيشاهد أكثر من ثلاثة آلاف شخص سباق الجائزة الكبرى بإيمولا ضمن بطولة العالم لسباقات فورمولا-1 يوم 31 أكتوبر المقبل والأول من نوفمبر.

ويتطلب الإجراء تسجيل المشاهدين عبر الإنترنت، والذين يجب عليهم الحفاظ على المسافة الآمنة، وارتداء الأقنعة وأن يظلوا جالسين خلال المباراة، بدون حمل أعلام أو لافتات.

وجاءت الإشارة بإمكانية إعادة فتح الملاعب بشكل جزئي مساء أمس الجمعة من فينشينزو سابادافورا وزير الرياضة، عندما أعلن أن ألف شخص سيسمح لهم بدخولملعب فورو إيطاليكو في العاصمة لمشاهدة الدور قبل النهائي والنهائي لبطولة روما لأساتذة التنس، المقرر إقامتهما يومي الأحد والإثنين المقبلين.

رغم أنه لم يذكر كرة القدم، قال سابادوفارا «البداية بالدور قبل النهائي والنهائي في التنس (في روما)، سيسمح بحضور ألف مشجع لكل الأحداث الرياضية التي تقام في الملاعب المفتوحة.. خطوة أولى لكنها تعني الكثير تجاه عودة الجماهير، نأمل أن تعود الحياة الطبيعية الرياضية».

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى