“الخارجية” الإسرائيلية تستدعي السفير الروسي

السياسي – استدعت وزارة الخارجية الإسرائيلية، الأربعاء، السفير الروسي في إسرائيل أناتولي فيكتوروف، بعد تصريحات أخيرة له انتقد فيها إسرائيل.

وقالت الخارجية في بيان إنها “أعربت، عبر مسؤول السياسة والاستراتيجية، آلون بار، عن رفضها الشديد للتصريحات التي نشرت خلال مقابلة صريحة، وأنها لا تتسق مع حقيقة الوضع في الشرق الأوسط التي طرحت أمام السفير أكثر من مرة ونوقشت خلال الحوارات السياسية وعبر القنوات الدبلوماسية بين البلدين”.

وقالت إنها أعربت للسفير أنها “تعتبر أن يتم النقاش حول القضايا الإقليمية، خاصة فيما يتعلق بالتهديد الإيراني والمنظمات الإرهابية التابعة لها كحزب الله، عبر القنوات الدبلوماسية، بما يتناول الواقع والتهديدات التي تواجه إسرائيل”.

ولفتت إلى أن السفير يعتزم إصدار خطاب توضيح حول تصريحاته بعد أن “نقل بعضها بشكل غير دقيق”.

وقالت صحيفة “جروزاليم بوست” الإسرائيلية إن وزارة الخارجية استدعت فيكتوروف بسبب تصريحات أدلى بها إلى الصحيفة، هذا الأسبوع.

وأضافت “من بين أمور أخرى، قال فيكتوروف (لصحيفة جروزاليم بوست) إن عدم امتثال إسرائيل لقرارات الأمم المتحدة في الصراع الإسرائيلي العربي والصراع الإسرائيلي الفلسطيني، يمثّل مشكلة أكبر للشرق الأوسط من حروب إيران بالوكالة”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى