الخارجية الإيرانية تنفي الإفراج عن الناقلة الكورية الجنوبية

أكد المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية سعيد خطيب زاده، أن الإشاعات الواردة بشأن احتمال الإفراج عن الناقلة الكورية الجنوبية، “ليست ذات مصداقية”.

وشدد خطيب زاده، في معرض رده على أسئلة الصحفيين حول الأنباء عن إمكان الإفراج عن الناقلة الكورية على أن “مواقف وقرارات السلطة القضائية في إيران لا تعلن إلا من خلال المتحدث باسمها، وأن أي تصريحات لأفراد غير مسؤولين ليست ذات مصداقية في هذا المجال.”

Font Awesome Icons

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعي:

ولفت خطيب زاده إلى أن الناقلة الكورية الجنوبية تم توقيفها وفقا لقرار قضائي بسبب تلويثها البيئة البحرية في مياه الخليج، وأن الملف المتعلق بها هو الآن قيد المرافعة، لذا فإن أي تطور في هذه القضية يعود فقط لرأي القاضي.

وكانت القوة البحرية للحرس الثوري، أوقفت ناقلة كورية جنوبية تحمل الاسم التجاري “هانكوك تشيمي” وتحمل 7200 طن من المواد البتروكيمياوية بسبب خرقها للبروتوكولات البيئية في الخليج، وفق ما أعلنت طهران، وهو ما نفته سيئول.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى