الخارجية الفرنسية تستدعي السفير الإيراني

السياسي – وكالات – استدعت وزارة الخارجية الفرنسية، اليوم الجمعة، السفير الإيراني لدى باريس، احتجاجا على استمرار اعتقال سلطات إيران مواطنين فرنسيين اثنين، ومطالبة بالإفراج عنهما فورا.

وقالت المتحدثة الرسمية باسم الوزارة، آنييس فون دير مول، في بيان صحفي، إن نائب الأمين العام للخارجية الفرنسية استدعى السفير الإيراني في باريس، حيث ذكّره بمطالبة فرنسا بالإفراج عن مواطنيها فريبا عادلخاه ورولان مارشال دون أي مماطلة، مع إبداء السلطات الإيرانية شفافية تامة في هذا الموضوع.

وأضافت فون دير مول أن كلا من الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون، ووزير الخارجية الفرنسي، جان غيف لودريان، شددا مرارا في وقت سابق على أن اعتقال المواطنين الفرنسيين في إيران أمر غير مقبول.

وتابعت: “أعربت الوزارة للسفير الإيراني عن قلقنا البالغ من وضع فريبا عدلخاه، التي بدأت إضرابا عن الطعام، كما جددت طلبنا لمنح إمكانية الوصول القنصلي إليها والذي تم رفضه سابقا”.

وشددت المسؤولة على أن “فرنسا تواصل متابعة قضية هذين المواطنين المعتقلين في إيران عن كثب وستستمر في العمل بكل حزم لضمان إخلاء سبيلهما”.

المصدر: RT

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى