الخرطوم تستضيف اجتماعا جديدا لمفاوضات “سد النهضة”

السياسي – أعلنت وزارة الموارد المائية المصرية، أنه سيتم عقد اجتماع جديد لمفاوضات سد النهضة، السبت، وذلك على مدار يومين بالعاصمة السودانية الخرطوم.

وسيشارك في الاجتماع، وزراء الموارد المائية والوفود الفنية من الدول الثلاث (مصر والسودان وإثيوبيا)، وبمشاركة ممثلي وزارة الخزانة الأميركية، والبنك الدولي، لاستكمال المباحثات بخصوص قواعد الملء والتشغيل لسد النهضة.

ويأتي عقد الاجتماع في ضوء مخرجات اجتماع وزراء خارجية مصر والسودان وإثيوبيا في العاصمة الأميركية واشنطن، في السادس من نوفمبر الماضي، برعاية وزير الخزانة الأميركية وحضور رئيس البنك الدولي.

جاء ذلك في ضوء الاتفاق على عقد 4 اجتماعات فنية، يتخللهم اجتماعان بالولايات المتحدة، لمتابعة وتقييم سير المفاوضات الفنية.

ومن المقرر أن يستكمل الاجتماع المقبل، النقاشات بشأن قواعد ملء وتشغيل سد النهضة.

تجدر الإشارة إلى أنه تم عقد الاجتماع الأول في إثيوبيا خلال يومي 15 و16 نوفمبر 2019، فيما عقد الاجتماع الثاني بالقاهرة خلال الفترة بين 2 و3 ديسمبر الجاري، بالإضافة إلى عقد اجتماع يوم 9 ديسمبر في واشنطن، بحضور وزراء الموارد المائية والخارجية من الدول الثلاث.

يذكر أن الاجتماعات تضمنت عقد لقاءات ثنائية بين وزير الخزانة الأميركي مع وزراء الخارجية والري في كل من مصر والسودان وإثيوبيا، أعقبها اجتماع موسع تم خلاله تناول الأطراف لوجهات نظرهم حول الخطوات اللازمة من أجل التوصل إلى اتفاق قبل 15 يناير 2020، سعيا لتقريب وجهات النظر بين الدول الثلاث، للوصول إلى توافق بشأن قواعد ملء وتشغيل سد النهضة، وذلك في إطار رغبة الجانب المصري بالتوصل “لاتفاق عادل ومتوازن” يحقق التنسيق بين سد النهضة والسد العالي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى