الدفاع الأمريكية: 2000 إصابة بفيروس كورونا داخل الجيش

السياسي – أعلنت وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاغون)، تسجيل 2000 إصابة بفيروس كورونا المستجد بين صفوف الجيش الأمريكي، بحسب وكالة “أسوشيتيد بريس”.
ويشتمل سلاح البحرية على أكبر عدد من المصابين بمرض “كوفيد 19″، بواقع 500 حالة مؤكدة، بحسب الوكالة.

يذكر أن الولايات المتحدة تحتل حاليا المرتبة الأولى بين جميع دول العالم من حيث عدد الإصابات والتي يزيد عددها عن 400 ألف شخص توفي منهم أكثر من 12 ألف شخص.

وتجاوزت الإصابات بفيروس كورونا المستجد في جميع أنحاء العالم، مليون و400 ألف إصابة، ونحو 82 ألف حالة وفاة، فيما تخطى عدد المتعافين 302 ألفا.

وصنفت منظمة الصحة العالمية فيروس كورونا المستجد ‏المسبب ‏لمرض (كوفيد-19)، الذي ظهر في الصين أواخر العام ‏الماضي، يوم ‏‏11 آذار/ مارس، وباءً عالميا، مؤكدة أن أرقام ‏الإصابات ترتفع ‏بسرعة كبيرة.‏

وأجبر الوباء العديد من دول العالم، وعلى رأسها دول ‏كبيرة ‏بإمكانياتها وعدد سكانها، على اتخاذ إجراءات استثنائية؛ ‏تنوعت ‏من حظر الطيران إلى إعلان منع التجول وعزل مناطق ‏بكاملها، ‏وحتى إغلاق دور العبادة، لمنع تفشي العدوى القاتلة.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى