الدكتوره ليلى غنام لك ترفع القبعة
د.صالح الشقباوي

استاذ الدراسات العليا جامعة بودواو الجزائر

حقيقة انني عندما زرت رام الله في اواخر 2012 وفي جلسة اخوية مع العميد سعيد النجار ابو خالد ، حيث تبادلنا اطراف الحديث عنك وعن عمق روابطك الاخوية وصدقها ، مما جعلني اتشوق لرؤياك والسلام عليكي ، ولكن شاءت الاقدار ان تحيل من تحقيق هذه الامنية التي اتمنى ان تتحقق اجلا. د.ليلى ..بصدق انني قررت ان اكتب عنك هذه الكلمات بتجرد منطقي فانت وخاصة بهذه الازمة التي يعيشها ووطننا الفلسطيني الذي يحوم حول اعناق ابنائه وباء الكورونا برهنت انك الترياق الذي يداوي الجراح والشمعة التي تحرق نفسها لتضئ الطريق وتزيح العتمة التي لا تعرف الحدود ، فمواقفك الشجاعة ارفع لها القبعة ، فقد برهنت انك المعزوفة الموسيقية التي تعزفها كل الات الوطن …وانك الانسانة التي تحمل وطنها على كاهلها ..اينما حللت احل الوطن بشموخه وعلياءه وكبرياءه…وهنا افهم بوعي وبصيرة لماذا اختارك الرئيس ابو مازن ..ولماذا يفتخر بك ويتبناكي ابنة له …فنعم الاختيار ونعم القرار وهذا ان دل على شئ فهو يدل على قدرة السيد الرئيس في الاختيار الجيد . وفقك الله وسدد خطاك .. والتاريخ يسجل لك بفخر واعتزاز لن ينساكي .

اخوك د.صالح الشقباوي الجزائر

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق