الذهب يتراجع مع صعود الدولار

السياسي – انخفضت أسعار الذهب اليوم الخميس بعدما أثر ارتفاع الدولار على جاذبية المعدن النفيس لدى حائزي العملات الأخرى، بينما يترقب المستثمرون اجتماع البنك المركزي الأمريكي لمعرفة مؤشرات بشأن الإطار الزمني لتقليص برنامج التحفيز ورفع سعر الفائدة.

ويعتبر الذهب تحوطا ضد التضخم وانخفاض قيمة العملة مثلما يحدث بسبب التحفيز واسع النطاق. وقد يعالج تقليص التحفيز هذين الوضعين؛ ما يؤثر على جاذبية الذهب.

وبحلول الساعة الـ07:02 بتوقيت غرينتش انخفض الذهب في المعاملات الفورية 0.4% إلى 1785.13 دولار للأوقية (الأونصة) بينما تراجع سعر العقود الأمريكية الآجلة للذهب 0.4 % إلى 1787.40 دولار للأوقية. وزاد مؤشر الدولار 0.2%.

وتجتمع لجنة السوق المفتوحة بمجلس الاحتياطي الاتحادي في الـ21 والـ 22 من أيلول/ سبتمبر وسط تزايد عدد صناع القرار الذين يلمحون بدعمهم لإنهاء برنامج المجلس لشراء السندات بدءا من هذا العام.

وبالنسبة للمعادن النفيسة الأخرى انخفضت الفضة واحدا في المئة إلى 23.59 دولار للأوقية.

وارتفع البلاديوم 1.1% إلى 2024.51 دولار للأوقية. وانخفض البلاتين 0.7% إلى 940.81 دولار للأوقية.

إلى ذلك، حوم الدولار قرب منتصف نطاق تداوله على مدى الشهر الماضي مقابل عملات رئيسة الخميس فيما يتطلع المتعاملون لاجتماع مجلس الاحتياطي الاتحادي الأسبوع المقبل بحثا عن مؤشرات بشأن متى سيبدأ البنك المركزي الأمريكي تقليص برنامج التحفيز.

وسجل مؤشر الدولار، الذي يقيس أداء العملة الأمريكية مقابل ست عملات رئيسة، 92.506 دون أن يطرأ عليه تغير يذكر عن الأربعاء.

وبلغ أعلى مستوى في أسبوعين عند 92.887 في مطلع الأسبوع ثم انخفض إلى أقل مستوى في أسبوع عند 92.321 يوم الثلاثاء بعد تقرير التضخم الذي جاء أقل من المتوقع. وبلغ الدولار أقل مستوى له خلال الشهر عند 91.941 في الثالث من أيلول/سبتمبر عند إعلان بيانات وظائف مخيبة للتوقعات.

ونزل الدولار 0.1 في المئة إلى 109.24 ين بعدما تراجع إلى أقل مستوى في ستة أسابيع عند 109.110 في الجلسة السابقة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى