الذهب يعمق خسائره لأكثر من 36 دولاراً عند التسوية

عمقت أسعار الذهب خسائرها لأكثر من 36 دولاراً عند تسوية تعاملات الأربعاء، وسط التفاؤل بشأن لقاح كورونا.

وتأثر المعدن الأصفر سلباً مع تحول الدولار الأمريكي للارتفاع خلال التعاملات.

في حين أن محاولة جديدة في الولايات المتحدة للاتفاق على حزمة دعم مالي جديدة دعمت الذهب كتحوط ضد التضخم المحتمل، كانت الأخبار أيضاً بمثابة حافز إضافي للميل إلى المخاطرة.

وأصبحت بريطانيا أمس الثلاثاء أول دولة غربية تبدأ حملة تطعيم ضد فيروس كورونا، كما أحرزت فايزر وجونسون آند جونسون مزيداً من التقدم في التجارب والموافقات التنظيمية على التوالي.
وتعهد الرئيس المنتخب جو بايدن بتوفير 100 مليون جرعة من اللقاح في أول 100 يوم له بالمنصب.

وعند التسوية، تراجع سعر العقود الآجلة للذهب تسليم فبراير/شباط بنحو 1.9 بالمائة أو ما يعادل 36.40 دولار إلى 1838.50 دولار للأوقية.

وبحلول الساعة 6:45 مساءً بتوقيت جرينتش، هبط سعر التسليم الفوري للمعدن الأصفر بنسبة 2.2 بالمائة إلى 1829.73 دولار للأوقية.

وخلال نفس الفترة، ارتفع مؤشر الدولار الرئيسي الذي يقيس أداء العملة أمام 6 عملات رئيسية بنحو 0.2 بالمائة إلى 91.15.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى