الرئيس التونسي يعفو عن دفعة ثانية من السجناء

السياسي – أصدر الرئيس التونسي “قيس سعيد”، الثلاثاء، قرارا بالعفو عن مئات السجناء، في خطوة هي الثانية خلال شهر مارس/آذار بهدف تخفيف الضغط داخل السجون في ظل الأزمة الصحية الحالية.

وأصدر “سعيد” عفوا خاصا شمل 1420 سجينا، وذلك بعد أن أصدر قرارا مماثلا بمناسبة ذكرى عيد الاستقلال يوم 20 مارس/آذار الجاري شمل تخفيض مدة عقوبة 1858 سجينا ما مكن من الإفراج عن 670 سجينا.

وتهدف هذه الخطوة بحسب الرئاسة، لتخفيف الضغوط داخل السجون المكتظة بما يمكن من الحد من مخاطر تفشي عدوى فيروس كورونا المستجد.

وأفاد المتحدث باسم إدارة السجون والإصلاح في وقت سابق بخلو السجون حتى الآن من أي اصابة بالفيروس.

ويبلغ عدد السجناء في تونس قرابة 23 ألفا بحسب أرقام رسمية بينما تبلغ طاقة استيعاب السجون البالغ عددها ستة في أنحاء البلاد 18 ألف.

وسجلت السلطات الصحية في تونس حتى يوم أمس 362 اصابة مؤكدة بفيروس كورونا ووفاة تسعة مرضى.

المصدر | د ب أ

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق