الرئيس العراقي يبحث مع ماكرون مكافحة كورونا

السياسي – بحث الرئيس العراقي برهم صالح، مع نظيره الفرنسي إيمانويل ماكرون اليوم الأربعاء، سبل تعاون البلدين في مكافحة فيروس كورونا المستجد.

وذكر بيان عن الرئاسة العراقية، أن “صالح تلقى اتصالا هاتفيا من ماكرون، وتم التأكيد خلاله، على أهمية التعاون والتنسيق والتكاتف بين البلدين الصديقين والدول كافة لمكافحة وباء كورونا المستجد، والحد من انتشاره بما يحقق سلامة الشعوب، وضرورة تجاوز تحدياته على الجوانب الصحية والإنسانية والاقتصادية”.

ووفقا للبيان، فإن صالح أعرب عن “شكره للرئيس الفرنسي على ما أبداه من مشاعر تضامن طيبة تجاه العراق لمواجهة هذه الجائحة، وتمنى أن ينتصر العالم على هذا الوباء وتداعياته الخطيرة بفضل المساعي والجهود التي تبذل في هذا الشأن”.

من جهته، أكد الرئيس الفرنسي “دعم بلاده للشعب العراقي في المجالات كافة، وأن يتخطى العراقيون هذه الظروف وهم ينعمون بالأمن والسلام”.

وشدد ماكرون على ضرورة “تكثيف سبل التعاون المشترك للتصدي لفيروس كورونا وإنقاذ البشرية جمعاء من مخاطره”.

وجرى خلال الاتصال، التأكيد على دعم المجتمع الدولي لجهود العراق في تحقيق الاستقرار وحماية سيادته وأمنه، فضلا عن بحث العلاقات الثنائية وسبل تعزيزها بما يحقق السلم والأمن الدوليين.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق