الرجال والنساء في أستراليا يصوتون في الانتخابات بملابسهم الداخلية

السياسي -وكالات

في واقعة غريبة أثارت الجدل مؤخرًا، خرج الناخبون الأستراليون للإدلاء بأصواتهم في الانتخابات، وهم مرتدين ملابسهم الداخلية فقط.

جاء ذلك بعدما أعلنت إحدى الشركات أنها ستهدي أي شخص يرتدي ملابسه الداخلية فقط، بنطال هدية،مجان، وبالفعل استجاب العديد وبدأوا يشاركون صورهم عبر حساباتهم الشخصية على مواقع التواصل الاجتماعي، وفقًا لتقرير نشره موقع «lad Piple».

ورغم أهمية حدث الانتخابات، فقد يكون مملًا ويحمل إجراءات روتينية بعض الشيء، إلا أن هذا الأمر أضاف له المزيد من المرح، وفقًا لوجهة نظر هؤلاء الشباب.

وذكر تقرير الموقع، أنه لا يوجد في الدستور الأسترالي، ما ينص على وجوب ارتداء سراويل من عدمه أثناء عملية التصويت داخل الانتخابات، ولم تكتف الشركة بهذا التحدي الغريب، ولكن اشترطت أن ينشر هؤلاء الشباب صورهم على كواقع التواصل كي يستلموا الهدية، مع وضع هاشتاج باسم الشركة.

وقال مالك شركة Budgy Smuggler، آدم لينفورث: «اعتقدنا أن شخصًا أو اثنين سيفعل ذلك ولكن خرج المئات.. سيكون يومًا مكلفًا على الشركة».

من الجدير بالذكر أن هذا الإقبال أكثر إثارة للإعجاب لأنه انتهى فصل الشتاء حاليًا في أستراليا ، والطقس لم يكن رائعًا في الآونة الأخيرة.

وأكدت الشركة أن كل من شارك في هذا التحدي، سيستلم هديته بداية من يوم الاثنين.

أما عن نتيجة الاتخابات، فقد أقر رئيس الوزراء الليبرالي سكوت موريسون بالهزيمة مما يعني أن مرشح حزب العمال أنطوني ألبانيز سيؤدي اليمين كرئيس للوزراء، وهو أول فوز حزبه في الانتخابات منذ عام 2007 .

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى