الروبل الروسي يحقق أفضل أداء منذ 7 أعوام

السياسي – سجل الروبل الروسي مستوى مرتفعا جديدا في أكثر من 7 أعوام،  مع حصوله على دعم من قيود على تحركات رؤوس الأموال ومدفوعات ضرائب في نهاية الشهر، وهو ما غطى على تأثير بيانات غربية بأن روسيا تخلفت عن سداد مدفوعات سندات دولية، وفق ما أوردته وكالة ”رويترز“.

وأصبح الروبل العملة الأفضل أداء في العالم هذا العام بدعم من إجراءات طارئة اتخذتها السلطات لحماية النظام المالي في روسيا من العقوبات الغربية، بعد أن أرسلت موسكو عشرات الآلاف من جنودها إلى أوكرانيا.

وعند أعلى مستوى في الجلسة، سجل الروبل 50.61 مقابل الدولار في سوق موسكو للمرة الأولى منذ أواخر مايو/ أيار 2015، وقفز إلى 54.40 أمام اليورو، وهو أعلى مستوى منذ أبريل/ نيسان 2015.

وعند الساعة 1610 بتوقيت غرينتش، كان ”الروبل“ مرتفعا حوالي 3% عند 51.88 مقابل العملة الخضراء، وأكثر من 2.5 % أمام اليورو عند 54.677.

وقالت وزارة المالية الروسية، إنها أوفت ”بالكامل“ بالتزاماتها المتعلقة بشريحتين من سندات ”اليوروبوند“ المقومة بالدولار من خلال إرسال مدفوعات الفائدة ”بالروبل“ إلى جهة الإيداع الوطنية للتسوية، في أحدث محاولاتها لتجنب العجز عن سداد ديون سيادية، وفق ”رويترز“.

وقالت الوزارة في بيان إن ”التزامات خدمة السندات الحكومية للاتحاد الروسي تم الوفاء بها بالكامل من خلال وزارة المالية“.

وتأتي الخطوة الأخيرة بعد أن وقع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين مرسوما، يوم الأربعاء، للتأسيس لإجراءات مؤقتة بهدف الوفاء بالتزامات روسيا المتعلقة بالديون الخارجية.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى