السجن المشدد لـ18 في قضية أجناد مصر

السياسي – رفضت محكمة النقض المصرية، السبت الطعون المقدمة من المتهمين في القضية المعروفة إعلاميًا بـ”تنظيم أجناد مصر”، والمتهم فيها 18 شخصًا، وأمرت بتأييد أحكام بسجنهم المشدد لمدة 10 و5 أعوام.

كما أقرت المحكمة ذاتها، وهي أعلى محكمة تنظر الطعون، وقراراتها نهائية، ببراءة 5 متهمين في القضية المعروفة إعلاميا بأحداث “عنف المراغة”.

وكانت محكمة الجنايات قد قضت في القضية الأولى “تنظيم أجناد مصر” في 2017، بإعدام 13 متهمًا وعاقبت 17 آخرين بالسجن المؤبد، والسجن 15 عامًا لمتهمين اثنين، والسجن 5 سنوات لـ7 متهمين، والبراءة لـ5 آخرين.

وكان “تنظيم أجناد مصر”، أعلن لأول مرة عن وجوده في يناير/كانون الثاني 2014، وقال إنه شن أول هجماته في نوفمبر/تشرين الثاني 2013.

وفي مايو/أيار 2014، قضت محكمة مصرية بإدراج “أجناد مصر”، التي تبنت عددا من التفجيرات في البلاد، كـ”جماعة إرهابية”.

وتوقفت عمليات التنظيم، بعد قليل من مقتل قائده ومؤسسه “همام عطية”، خلال اشتباك مع قوات الأمن في أبريل/نيسان 2015.

كما أصدرت محكمة النقض، في القضية الثانية “أحداث المراغة”، أحكامها في أبريل/نيسان 2018، “غيابيا وحضوريا” على المتهمين في القضية، والبالغ عددهم 190 متهمًا بأحكام تراوحت ما بين السجن المؤبد والمشدد بين 3 إلى 15 عاما، مع وضع جميع المتهمين تحت المراقبة الشرطية لمدة عامين.

وترجع أحداث القضية إلى يونيو/حزيران 2015، عندما شنت قوات الأمن عملية اعتقالات واسعة، على عدد من الأشخاص، قبل أن تتهمهم بالإعداد والتجهيز لارتكاب بعض الجرائم الإرهابية، واستهداف الضباط والأفراد، والمنشآت الشرطية، والاقتصادية، والعامة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى