السعودية تستأجر 19 ناقلة نفط.. ثلثها تنقل 12 مليون برميل لأميركا

السياسي-وكالات

استأجرت الشركة السعودية للنقل البحري (بحري) بصفة مؤقتة ما يصل إلى 19 ناقلة عملاقة هذا الأسبوع، منها 6 ناقلات من المنتظر أن تنقل حوالي 12 مليون برميل من الخام السعودي إلى الولايات المتحدة، وفقا لبيانات ومصادر، مع اعتزام أرامكو زيادة الشحنات.

وأعلن أمين الناصر الرئيس التنفيذي لشركة أرامكو السعودية، أمس الأربعاء، أن الشركة تلقت تكليفا من وزارة الطاقة بزيادة قدرة إنتاج النفط لديها إلى 13 مليون برميل يوميا من 12 مليون برميل يوميا في الوقت الحالي، بزيادة قدرها مليون برميل يوميا.

وقالت مصادر بقطاع الشحن البحري إن جهود بحري لحجز ناقلات قادت نشاط السوق على مدار اليومين الماضيين وهو ما يساعد في ارتفاع حاد لأسعار الشحن للناقلات العملاقة والناقلات الضخمة.

وستكون الشحنات إلى الولايات المتحدة إيذانا بزيادة حادة مقارنة مع السنوات القليلة الماضية، عندما خفضت السعودية الإنتاج بالتوازي مع منتجين كبار آخرين لدعم الأسعار بينما زادت الولايات المتحدة إنتاجها من النفط الصخري إلى مستويات قياسية.

لكن السعودية خفضت يوم السبت أسعار خامها إلى زبائنها حول العالم بعد أن فشلت منظمة أوبك في الوصول إلى اتفاق مع روسيا، ثاني أكبر منتج للنفط في العالم، لتعميق تخفيضات إنتاجية تهدف لتعزيز الأسعار.

وعلى مدار الأسابيع الأربعة الماضية، بلغ متوسط شحنات النفط السعودي إلى الولايات المتحدة 431 ألف برميل يوميا، وفقا لبيانات نشرتها إدارة معلومات الطاقة الأميركية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى