السودان : ضبط شبكة لتجارة الأعضاء البشرية بمشارح الخرطوم

السياسي – ذكر موقع “سودان تربيون” أن لجنة التحقيق في اختفاء المفقودين ضبطت شبكة تعمل في تجارة الأعضاء البشرية وبيع الجثث في عدد من مشارح العاصمة الخرطوم.

وقال الموقع السوداني إن اللجنة بدأت التحقيق في اختفاء المفقودين بمحيط القيادة العامة بعد فض اعتصام 3 يونيو 2019 في الخرطوم.

وصرح محققون لـ”سودان تربيون” بأن اللجنة ضبطت شبكة تعمل في تجارة الأعضاء البشرية في بعض المشارح وبيع الجثامين، وأشاروا إلى أن تحقيقا أجري مع متهمين سجلوا فيه اعترافات قضائية تثبت تورطهم في تجارة الأعضاء البشرية داخل عدد من المشارح.

وفي 25 يوليو قالت عضو لجنة التحقيق في اختفاء الأشخاص سمية عثمان، لـ”سودان تربيون”، إن اللجنة تُشكك في مصداقية تقارير الأطباء الشرعيين المُكلفين بتشريح الجثث في المشارح، واتهمت النائب العام المكلف مبارك محمود بـ”حماية الفساد داخل مؤسسة الطب العدلي”.

وعملت لجنة التحقيق على ضبط دخول الجثامين إلى المشارح عبر إجراءات واضحة وصارمة تمكنها من إجراء تحقيقاتها في حال وجود شبهات جنائية، إلا أن النائب العام منع في 12 يوليو فريقا دوليا وصل إلى الخرطوم بدعم من الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية، من معاينة جثث في إحدى مشارح العاصمة، بحجة عدم إبلاغه بوصول الفريق.

وأشار الموقع السوداني إلى أن النائب العام المكلف تلاحقه اتهامات إصدار أوامر دفن لجثث يوجد فيها شبهات جنائية يحتمل أنها تعود لقتلى مجزرة فض اعتصام 3 يونيو.

المصدر: “سودان تربيون”

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى