السودان: ما تم هو اتفاق حول التطبيع وليس تطبيعا

السياسي –

قال وزير خارجية السودان المكلف إن ما تم اليوم الجمعة مع إسرائيل هو اتفاق حول التطبيع وليس تطبيعا، وأن الموافقة على التطبيع سيتخذ بعد اكتمال المؤسسات الدستورية (المجلس التشريعي).

وقال وزير الخارجية المكلف عمر قمر الدين اليوم الجمعة إن”التطبيع هو عمل طويل وليس حدثا في حد ذاته بل عملية مستمرة” وإن الحكومة غير قادرة على التطبيع بذاتها، وتنتظر المصادقة البرلمانية.

وأوضح قمر الدين في حديث مع تلفزيون السودان “وقد انتهت بهذا الاتفاق”أن بلاده ينتظر اكتمال “مؤسسات السودان الديمقراطية، ومن ضمنها المجلس التشريعي حتى يقر المصادقة على هذا الاتفاق حتى يصير تطبيعا”.

وتحدث قمر الدين عن فوائد الاتفاقية مشددا على أن المهم إنهاء حالة العداء (بين السودان واسرائيل) والتي استمرت لعقود وما زالت في قوانين السودان”.

وقال قمر الدين: إن كل الخطوات المقبلة رهن بتصديق البرلمان على الاتفاق. وقال “المهم أننا بدأنا الخطوة الأولى بهذا الاتفاق نحو المسير إلى آفاق أرحب وإلى أن يعود السودان إلى الأسرة الدولية وهذه نقطة البداية”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى