السياحة الإسرائيلية ستشارك بقوة في معرض «سوق السفر العربي» بدبي

السياسي-وكالات

قالت صحيفة إسرائيلية أمس الثلاثاء أن شركة إماراتية وقّعت اتفاقاً تستورد بموجبه منتجات من مستوطنات إسرائيلية مقامة على أراض فلسطينية محتلة.

Font Awesome Icons

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعي:

فقد نقلت صحيفة «جروزاليم بوست» عن يوسي داغان، رئيس مجلس المستوطنات الإسرائيلية في شمالي الضفة الغربية الذي وقع الاتفاق، قوله أن «الشركات المقامة بالمستوطنات التي تنتج النبيذ والطحينة وزيت الزيتون والعسل، وقّعت اتفاقا مع شركة فام الإماراتية لتصدير منتجاتها إلى الإمارات العربية المتحدة».

وأضاف «نحن نصنع التاريخ، نحن نفتح صفحة اقتصادية جديدة بين أفضل الشركات في المستوطنات وبين شركة فام، أنا سعيد جدا بموقفهم».

وحسب الصحيفة فقد تم توقيع الإتفاق في دبي، حيث وقّعه عن الجانب الإماراتي فيصل علي موسى، رئيس مجلس إدارة شركة «فام»، الذي قال بعد التوقيع «إنه وضْع لم أكن لأحلم به، ولو سألني أحد من قبل، إن كان من الممكن أن يحدث لقلت: لا». وأضاف «ما حققناه، هو بمثابة هدف كبير».

وتابع القول «نحن نقول للعالم إننا رجال أعمال حقيقيون، نحن إخوة، نحن أصدقاء حقيقيون…وأريد أن أشكر يوسي داغان على فتح الأبواب لنا».

على صعيد آخر توقع القائمون على «معرض سوق السفر العربي» في دبي استقطاب عدد كبير من العارضين والزوار من إسرائيل وتحقيق استفادة كبيرة من أول مشاركة إسرائيلية في حدث رئيسي على مستوى قطاع السفر والسياحة في الشرق الأوسط.

وبعد الإعلان الرسمي مؤخرا عن إقامة الدورة السابعة والعشرين للمعرض العام المقبل على أرض «مركز دبي التجاري العالمي» في الفترة الممتدة من 16 حتى 19 أيار/مايو 2021، شهد منظمو المعرض ارتفاعاً ملحوظاً في الطلب والاستفسار من إسرائيل ومن قبل عدد كبير من شركات السفر والسياحة حول العالم التي تتطلع إلى الاستفادة من الفرص الهائلة التي توفرها هذه المنطقة.

يذكر ان معرض العام المقبل سيقام تحت شعار «بزوغ فجر جديد لقطاع السفر والسياحة». وقالت كسينيا كوبياكوف، مديرة تطوير الأسواق الجديدة في وزارة السياحة الإسرائيلية، أن الوزارة تأمل أن تساهم المشاركة في المعرض في الترويج لإسرائيل كوجهة سياحية بارزة تستقطب الزوار من دولة الإمارات.

وتم تخصيص جناح كبير في المعرض للشركات الإسرائيلية.

من جانبها قالت دانييل كورتيس، مديرة المعرض أن الاهتمام الذي أبدته وزارة السياحة الإسرائيلية وكذلك الشركات السياحية المتواجدة في إسرائيل، جنباً إلى جنب مع المشغلين الدوليين للرحلات السياحية إلى إسرائيل كان استثنائيا .

وأضافت أنه من خلال شبكاتها المتنامية عالميا ستوفر كل من شركات طيران «العال» الإسرايلية و»الإمارات» و»الاتحاد للطيران» و»طيران الخليج» البحرينية فرصا هائلة لاستقطاب المسافرين الراغبين بقضاء عطلاتهم في وجهتين معاً، أو مسافري العبور «الترانزيت»، وهو ما من شأنه أن يشكل دفعة قوية لانتعاش الرحلات الداخلية والدولية معا.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى