السيادي السعودي يزيد محفظته في الأسهم الأمريكية إلى 3 أضعاف

السياسي – ضاعف صندوق الاستثمارات العامة بالسعودية (الصندوق السيادي) حيازاته من الأسهم المسجلة في الولايات المتحدة إلى ثلاثة أضعاف تقريبا لتصل إلى 43.45 مليار دولار في الربع الثالث من هذا العام، مضيفا أسهما في مجموعة “علي بابا” وشركتي “وول مارت” و”بنترست”.

جاء ذلك بحسب إفصاحات مقدمة إلى لجنة الأوراق المالية والبورصات الأمريكية، حسبما أفادت رويترز.

ووفق الإفصاحات، فقد زادت حيازات صندوق الاستثمارات العامة من الأسهم المسجلة في الولايات المتحدة في الأشهر الثلاثة المنتهية في 30 سبتمبر/ أيلول من حوالي 16 مليار دولار في الربع الثاني.

ومن بين الحيازات الأخرى التي اشتراها، أسهم في (جست إيت تيك أواي دوت كوم) و”بالارد باور سيستمز”.

ويدير صندوق الاستثمارات العامة أصولا قيمتها 430 مليار دولار، وهو في قلب خطط السعودية لإعادة تشكيل الاقتصاد من خلال إنشاء قطاعات جديدة وتنويع الإيرادات بعيدا عن النفط.

ويملك صندوق الاستثمارات العامة أيضا حصة 62.72% في شركة لوسيد للسيارات الكهربائية، قيمتها السوقية حاليا 71 مليار دولار وهو ما يمثل تعزيزا كبيرا للقيمة منذ نهاية سبتمبر/أيلول.

وجلب إدراج “لوسيد” في يوليو/تموز عائدا ضخما لصندوق الثروة السيادي السعودي الذي استثمر أكثر من مليار دولار في الشركة في 2018 مقابل حصة كبيرة، واستثمر المزيد في فبراير/شباط الماضي.

ويملك صندوق الاستثمارات العامة أيضا حصة 3.75% في شركة أوبر تكنولوجيز للنقل التشاركي.

وينهج صندوق الاستثمارات العامة استراتيجية ذات شقين تشمل بناء محفظة دولية من الاستثمارات مع الاستثمار محليا أيضا في مشاريع ستساعد في تقليص اعتماد السعودية على النفط.

واستثمر أيضا 45 مليار دولار في أول صندوق للتكنولوجيا لمجموعة سوفت بنك والبالغ قيمته 100 مليار دولار.

وعزز صندوق الاستثمارات العامة موارده من بضعة مصادر تمويل في الأعوام القليلة الماضية، بما يشمل قروضا ونقل حوالي 40 مليار دولار من احتياطيات البنك المركزي العام الماضي.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى