السيادي السعودي يعتزم تأسيس شركة طيران جديدة

السياسي – قالت وكالة “بلومبرج” الأمريكية، الإثنين، إن صندوق الاستثمارات العامة في السعودية (الصندوق السيادي)، يخطط لتأسيس شركة طيران جديدة بالتعاون مع كيانات استثمارية أخرى.

ووفق الوكالة، ستقوم الشركة بتشغيل رحلات دولية ومحلية، بحسب ما نقلته عن مصادر رفضت نشر اسمها.

Font Awesome Icons

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعي:

ولم تذكر الوكالة مزيدا من التفاصيل عن الشركة الجديدة وآلية تأسيسها.

يشار أن شركة “الخطوط الجوية العربية السعودية” المملوكة للدولة هي أكبر شركة طيران في المملكة.

كما توجد شركات طيران أخرى بالمملكة مثل “Flyadeal”، المملوكة للخطوط الجوية السعودية و”طيران ناس”، المملوكة للأمير “الوليد بن طلال آل سعود”.

وتأتي الخطوة غير المبررة في وقت تسود حركة الطيران العالمية حالة من الكساد بسبب الإغلاقات التي تفرضها الكثير من دول العالم على فترات طويلة منذ نحو عام كامل، جراء تداعيات فيروس كورونا.

والخميس، أطلق صندوق الاستثمارات العامة في السعودية، شركة جديدة تهدف لتأسيس قطاع الرحلات البحرية السياحية في المملكة.

ويأتي إطلاق الشركة تماشيا مع استراتيجية صندوق الاستثمارات العامة 2021–2025 التي تركز على إطلاق قدرات القطاعات غير النفطية؛ لتعزيز الجهود التي تبذلها السعودية لتنويع مصادر العائدات بعيدا عن النفط.

ويستهدف الصندوق وشـركاته الإسهام في الناتج المحلي الإجمالي غير النفطي للسعودية بقيمة 1.2 تريليون ريال تراكميا بنهاية عام 2025.

و تمكن الصندوق عبر استراتيجيته الماضية (2018-2020) من رفع قيمة أصوله المدارة إلى حوالي 1.5 تريليون ريال، وفق أحدث الإحصاءات مقارنة مع 570 مليار ريال في عام 2015.

فيما تقول الأرقام العالمية، إن الصندوق يعيش أوقاتا صعبة، حيث يجري مفاوضات مع مجموعة من البنوك العالمية على قرض يراوح بين 5-7 مليارات دولار، من أجل توفير سيولة لاقتناص فرص استثمارية، وفق وكالة “بلومبرج” الأمريكية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى