الشوكولاتة تعالج السعال أسرع من الأدوية..

السياسي-وكالات

نصاب جميعنا بالسعال، لكن بعضنا يسرع إلى تناول الأدوية، وبعضنا الأخر لا يفضل استخدام الأدوية فيلجأ إلى الأعشاب الطبيعية والمشروبات الساخنة، مثل الزعتر والبابونج والعسل وشوربة الدجاج والماء الدافئ بالعسل والليمون، لكن هل خطر على بالك يوما أن تجرب الشوكولاتة كعلاج للسعال؟

الأغلب لم يخطر في باله، إلا أن البروفيسور ألين موريس، رئيس دراسات القلب والأوعية الدموية والجهاز التنفسي بجامعة هال، يقول في الواقع بأنه تعتبر الشوكولاتة هي الوسيلة الأكثر فاعلية للتخفيف من دغدغة الحلق والسعال الجاف مقارنة بالأدوية التقلدية الأخرى.

ويضيف البروفيسور موريس أن الدراسات الحديثة بينت أن المرضى الذين تناولوا دواء جديدا يحتوي على الكاكاو شعروا بتحسن ملحوظ في السعال خلال يومين، مقارنة مع المرضى الذين تناولوا أدوية شراب السعال، إذْ أن القوام الغليظة للشوكولاتة تكون طبقة حامية تغطي النهايات العصبية التي تثير الإحساس بالسعال في البلعوم.

 

ماذا عن الشوكولاتة الساخنة؟

البعض سيعتقد أن شرب كوب من الشوكلاتة الساخنة سيكون له نفس التأثير على تخفيف السعال، لكن في الحقيقة لا لن تعطيكِ نفس التأثير، وذلك لأن الشوكولاتة الساخنة تكون سائلة ومخففة ولا تحتوي على ما يكفي من اللوزجة لتتشبت على النهايات العصبية الموجودة في البلعوم، إذ يفضل البروفيسور موريس، أن تمتص قطعة من الشوكولاتة، وتتركها تذوب ببطء لتغطي حلقك، مضيفا أنه بإمكانك إختيار قطعة من الشوكولاتة الداكنة إذا كنت ترغب في الحصول على فائدة صحية من مضادات الأكسدة الطبيعية.

 

هل تعتبر الشوكولاتة علاجا؟

تعتبر الشوكولاتة مادة طبيعية، ولن تسبب لك أي أعراض جانبية، حيث قمنا بالمقارنة بينها وبين الأدوية الطبية، التي قد تسبب الإرهاق والتعب، وتؤدي إلى الشعور بالنعاس، بينما الشوكولاتة لا تسبب أيّا من ذلك.

وعلى الرغم من ذلك، إلا أن الشوكولاتة تعمل على تخفيف السعال والتقليل من أعراضه، لكنها لا تقوم بمعالجته بشكل جذري إذا كان مزمنا، لذلك إذا كنتِ تعانين من سعال مزمن ولم يخف مع العلاجات الطبيعية والشوكولاتة، عليكِ مراجعة الطبيب لتشخيصك واختيار العلاج المناسب لكِ.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى