الصورة المنشورة لابنة بايدن هي بالحقيقة لعارضة ازياء!

السياسي-وكالات

مع تقدم المرشح الديمقراطي جو بايدن في السباق نحو الرئاسة الأمريكية، تداول نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي، صوراً زعموا أنها تعود لآشلي بايدن، ابنة المرشح الرئاسي الديمقراطي، وهي الصورة التي أثارت تفاعلاً كبيراً، لكن اتضح أنها ليست حقيقية.

حقيقة الصورة المتداولة:

النشطاء الذين تداولوا الصورة قارنوها مع صورة إيفانكا، ابنة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، التي كانت قد خطفت الأنظار من والدها خلال زيارته للمملكة العربية السعودية، مباشرةً بعد فوزه في الانتخابات السابقة ودخوله البيت الأبيض لأول مرة عام 2016.

لكن سرعان ما اتضح أن الصورة المتداولة ليست لابنة بايدن، وإنما هي لعارضة برزت على مواقع عديدة منها للموضة وتصفيف الشعر مثل موقع pintrest لإبراز تصفيفات وألوان شعر تتناسب مع البشرة البيضاء والعيون الزرقاء.

بايدن مع آشلي

من تكون ابنة بايدن؟

“آشلي بايدن” Ashley Biden من مواليد 8 يونيو/حزيران 1981، تعد ناشطة اجتماعية، وسيدة أعمال تنفيذية، وشخصية سياسية من ديلاوير، كما أنها معروفة باسم طفل جو بايدن. علاوةً على ذلك، فهي ناشطة في مجال العدالة الاجتماعية.

تزوجت آشلي من الدكتور هوارد كيرين (أخصائي الأنف والأذن والحنجرة) في 2 يونيو/حزيران 2012، وفي الوقت نفسه، تعمل في مستشفيات جامعة توماس جيفرسون في فيلادلفيا كجراح تجميل.

على خطى والديها، أمضت آشلي حياتها المهنية إلى حد كبير في مجال العدالة الاجتماعية.

صحيفة “نيويورك تايمز” قالت إنها تخرجت في جامعة تولين وحصلت على درجة الماجستير في العمل الاجتماعي من جامعة ولاية بنسلفانيا.

في عام 2012، انضمت آشلي إلى مركز ولاية ديلاوير للعدالة، الذي يركز على إصلاح نظام العدالة الجنائية، في منصب المدير المساعد قبل أن يتم تعيينها مديرة تنفيذية في عام 2014.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى