الصين اقترضت 749 مليار دولار لمواجهة كورونا

السياسي – أظهرت بيانات صادرة عن بنك الشعب الصيني (البنك المركزي)، اقتراض الدولة 5.3 تريليونات يوان (749 مليار دولار) خلال مارس/آذار الماضي لمواجهة تداعيات فيروس كورونا، الذي ضرب مفاصل ثاني أكبر اقتصاد في العالم.
وأشارت البيانات، التي أوردتها وكالة أنباء الصين الجديد “شينخوا” اليوم الأحد، إلى أن حجم ديون سوق السندات المستحقة وصل حتى نهاية الشهر الماضي 103 تريليونات يوان (14.55 تريليون دولار).

وتزيد الديون المصدرة الشهر الماضي، بنسبة 11.5 في المائة على أساس سنوي حيث أصدرت الصين في مارس 2019 نحو 4.5 تريليونات يوان (671.6 مليار دولار)، وفق بيانات بنك الشعب.

كما يقفز حجم سوق السندات المستحقة بنسبة 15.6 في المائة على أساس سنوي، بما يعادل 13.9 تريليون يوان (1.96 تريليون دولار).

وتتزامن زيادة الاقتراض مع تراجع احتياطي النقد الأجنبي، حيث هبط بمقدار 46 مليار دولار الشهر الماضي، مدفوعا بضعف العملة المحلية والحاجة إلى النقد الأجنبي، وهبوط الأصول، نتيجة تفشي الوباء.

ووفق بيانات البنك المركزي، تراجع إجمالي احتياطات النقد الأجنبي إلى 3.061 تريليونات دولار فى نهاية مارس، من 3.107 تريليونات دولار في فبراير/شباط.

وهذا أدنى مستوى للاحتياطي النقدي منذ أكتوبر/تشرين الأول 2018، فيما تقول الصين إنها بدأت منذ الشهر الماضي التعافي تدريجياً من جائحة كورونا، بعد أن عصف بها الفيروس خلال الثلث الأخير من يناير/كانون الثاني، حتى مطلع مارس.

وانخفضت الإيرادات المالية للدولة بنسبة 14.3 في المائة على أساس سنوي إلى 4.6 تريليونات يوان في الربع الأول من العام الجاري، وفق بيانات صادرة عن وزارة المالية في وقت سابق من إبريل/نيسان الجاري.

وأرجعت الوزارة تراجع الإيرادات إلى الوباء سريع الانتشار وعوامل أخرى مثل التخفيضات الضخمة في الضرائب والرسوم، حيث تم خفض قاعدة الضرائب، لدعم الوقاية والسيطرة على كورونا.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى