الصين تعارض تقويض عمل شركاتها بموجب قانون الدفاع الأميركي

السياسي-وكالات

أعلنت وزارة التجارة الصينية اليوم الخميس معارضتها الشديدة للمواد التي تقوض عمل شركاتها في قانون تفويض الدفاع الوطني الأميركي لعام 2020، داعية الولايات المتحدة إلى وقف ما اسمته بـ “التصرفات الخاطئة” وتهيئة الظروف المواتية للشركات الصينية للعمل هناك.

وقال المتحدث باسم وزارة التجارة الصينية قاو فنغ، بتصريح اليوم الخميس خلال المؤتمر الصحفي الأسبوعي بمقر الوزارة، إن المواد ذات الصلة في القانون ستقوض النظام الاقتصادي والتجاري الدولي وتعرض أمن سلسلة الصناعة العالمية للخطر، مضيفا “نحث الولايات المتحدة على احترام نظام السوق، ونبذ التحيز السياسي وعقلية لعبة المحصلة الصفرية، ووقف الممارسات الخاطئة وخلق ظروف مواتية للتعاون الاقتصادي والتجاري العادي بين شركات الدولتين”. وأضاف فنغ إن الصين ستولي اهتمامًا كبيرًا لأثر تنفيذ القانون على الشركات الصينية، وستتخذ جميع الإجراءات اللازمة لحماية الحقوق والمصالح المشروعة لهذه الشركات.

وفيما يتعلق بالتوقيع على المرحلة الأولى من الاتفاق التجاري بين الصين والولايات المتحدة، قال فنغ إن الجانبين يجريان حاليًا مراجعة قانونية وإجراءات الترجمة والتدقيق اللغوي ويتواصلان عن قرب.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى