الصين تناطح الولايات المتحدة.. حتى في الـ”جي بي إس”

السياسي – لا تترك الصين فرصة لمنافسة الولايات المتحدة في أي مجال إلا وانتهزتها، وها هي بكين تناطح واشنطن حتى في نظام تحديد المواقع العالمي (جي بي إس).

فقد أطلقت الصين، الثلاثاء، آخر قمر صناعي ضمن نظامها “بيدو” للملاحة عبر الأقمار الصناعية، الذي يحاكي نظام “جي بي إس”، مما يمثل خطوة أخرى في تقدم البلاد كقوة فضائية رئيسية.

أطلق القمر الصناعي على متن صاروخ “لونغ مارش 3″ من قاعدة إطلاق في مدينة شيتشانغ بأعماق جبال جنوب غرب الصين قبل الساعة العاشرة صباحا بقليل بالتوقيت المحلي.

وبعد حوالي نصف ساعة، التحق القمر الصناعي بالمدار، ومدد ألواح شمسية لتوفير طاقته.

وتأجلت عملية الإطلاق الأسبوع الماضي بعد أن كشفت فحوصات عن مشكلات فنية لم يعلن عنها.

ويعد الإصدار الثالث من نظام ” بيدو”، التي يشير اسمها إلى مجموعة “الدب الأكبر” النجمية، بتوفير تغطية عالمية للتوقيت والملاحة، ويقدم بديلا لأنظمة “جي بي إس” الأميركي، و”غلوناس” الروسي و”غاليليو” الأوروبي.

وقال يانغ تشانغ فنغ كبير مصممي نظام “بيدو” في تصريحات للتلفزيون الرسمي الصيني، إن إطلاق القمر الصناعي الخامس والخمسين من عائلة “بيدو” يظهر نجاح الصين في توفير تغطية عالمية “تماما”.

وأضاف: “في الحقيقة، يشير هذا أيضا إلى أننا ننتقل من كوننا دولة كبرى في مجال الفضاء إلى قوة فضائية حقيقية”.

وتطور برنامج الفضاء الصيني بشكل سريع على مدى العقدين الماضيين، حيث خصصت الحكومة موارد كبيرة لتطوير قدراتها التقنية العالية حتى هيمنت على مجالات مثل تقنية الجيل الخامس.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق