الصين: 236 مليار دولار حجم مبيعات عطلة “الأسبوع الذهبي”

السياسي – أظهرت بيانات وزارة التجارة الصينية، اليوم السبت، أنّ مبيعات شركات البيع بالتجزئة والمطاعم الرئيسية التي تراقبها الوزارة خلال عطلة “الأسبوع الذهبي”، بلغت 1.6 تريليون يوان (نحو 236 مليار دولار)، مع ارتفاع متوسط المبيعات اليومية 4.9%، مقارنة بعطلة العيد الوطني الماضي.

ويُعَدّ الأسبوع الذهبي لهذا العام أول عطلة طويلة، حيث امتد في الفترة من 1 إلى 8 أكتوبر/ تشرين الأول الجاري، بعد أن رفعت السلطات معظم قيود السفر المحلية وسط سيطرة فعالة على وباء كورونا، ويُنظر إليه، وفقاً لوكالة “شينخوا”، على أنه مقياس لحيوية الاستهلاك في الصين وإمكانات النمو.

من جانبها، قالت شركة “تشاينا يونيو باي”، العملاقة للدفع من خلال البطاقات المصرفية، إنّ صفقاتها عبر الإنترنت شهدت ارتفاعاً في أثناء العطلة، حيث بلغت قيمة عمليات الدفع عبر الإنترنت للشركة 2.52 تريليون يوان (حوالى 371.68 مليار دولار).

وازداد متوسط الدفع اليومي للشركة بنسبة 8.3% على أساس سنوي في أثناء هذه الفترة.

وفي السياق، قالت مصلحة البريد إنّ قطاع البريد السريع شهد زيادة بأكثر من 50%  في حجم أعماله خلال العطلة، حيث جُمع 1.82 مليار طرد، بزيادة قدرها 53.42% على أساس سنوي؛ فيما سُلِّم 1.8 مليار طرد، بزيادة قدرها 62.51% على أساس سنوي.

و”الأسبوع الذهبي” يبدأ من 1 أكتوبر/ تشرين الأول وينتهي في الـ7 من الشهر نفسه، ويُعطى ثلاثة أيام من الإجازة المدفوعة، وإعادة ترتيب عطلات نهاية الأسبوع الباقية، بحيث يكون لدى العمال في الشركات الصينية سبعة أيام متواصلة من العطلة.

وبدأت الحكومة هذه الأعياد الوطنية لأول مرة في اليوم الوطني للجان المقاومة الشعبية في عام 1999، وهي تهدف في المقام الأول إلى المساعدة في توسيع سوق السياحة المحلية وتحسين المستوى المعيشي للمواطن، وكذلك السماح للناس بزيارات عائلية طويلة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى