الطيبي: هذا ما فعله الجيش الأكثر أخلاقية بطفل فلسطيني – شاهد

السياسي – نشر عضو الكنيست الإسرائيلي عن القائمة العربية أحمد الطيبي مقطع فيديو لمقابلة أجريت مع طفل فلسطيني يروي ما حدث معه أثناء اعتقاله والاعتداء عليه من قبل جنود إسرائيليين.

وعلق الطيبي على الفيديو، الذي يظهر آثار الضرب والكدمات على وجه الطفل وفي محيط عينيه رغم مرور يومين على إطلاق سراحه، قائلا: “اثنان من أبطال الجيش الأكثر أخلاقية في العالم، في لقاء مع إرهابي فلسطيني خطير يبلغ من العمر 13 عاما”.

وكانت قوات الجيش الإسرائيلي اعتقلت الطفل مصطفى عميرة خلال تواجده في قطعة أرض تعود لعائلته، بالقرب من الجدار الذي يفصل بلدة نعلين عن مدن الداخل.

وبحسب تصريحات لوالده، فإن جنود الاحتلال اعتدوا بالضرب الوحشي على مصطفى بعد اعتقاله، ونقلوه بآلية عسكرية بعد أن سحبوه على الأرض، وهو ما ترك كدمات على أنحاء جسده.

المصدر: RT

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى