الطيران الروسي يستهدف مواقع لداعش في البادية السورية

تناوبت 4 طائرات حربية روسية، على قصف البادية السورية، حيث ينشط عناصر تنظيم داعش الإرهابي فيها.

وبذلك يرتفع عدد الغارات الروسية خلال اليوم، إلى نحو 75 غارة قصفت مواقع في باديتي حمص وحماة والرقة ودير الزور، بحسب ما ذكر المرصد الصوري لحقوق الإنسان.

Font Awesome Icons

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعي:

ولا تزال القوات السورية تواصل عمليات البحث عن خلايا التنظيم في عدة قطاعات من البادية السوري، دون ورود معلومات عن خسائر بشرية.

وكان المرصد السوري لحقوق الإنسان قد رصد، الجمعة، تنفيذ المقاتلات الروسية نحو 25 غارة جوية على مناطق انتشار تنظيم داعش ضمن مثلث حلب حماة الرقة، وعند الحدود الإدارية بين الرقة ودير الزور في البادية، وسط معلومات عن خسائر بشرية، إذ تحاول روسيا الحد من تحركات التنظيم ونشاطه الكبير عبر قصف جوي مكثف بعد فشلها بالقضاء عليه من الأرض.

وكان المرصد السوري أشار في 10 مارس(آذار) إلى طلعات جوية مستمرة للطائرات الحربية الروسية على البادية السورية، وسط تنفيذها لغارات مكثفة تستهدف مناطق انتشار تنظيم داعش الإرهابي وكهوف ومغر يتحصن فيها التنظيم، ضمن منطقة مثلث حلب حماة الرقة، وتحديداً في بادية آثريا والرهجان بالإضافة لبادية الرقة وعند الحدود الإدارية بين دير الزور والرقة، وذلك في إطار العمليات الجوية المكثفة للروس على المنطقة، حيث شنت تلك الطائرات منذ صباح اليوم أكثر من 55 غارة جوية، أدت إلى مقتل 12 من عناصر التنظيم بالإضافة لتدمير آليات وإلحاق الضرر بكهوف ومغر، وبذلك يرتفع إلى 43 تعداد قتلى التنظيم ممن قضوا جميعاً جراء أكثر من 280 غارة جوية روسية خلال 96 ساعة الفائتة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى