العالم يسجل أرقاما قياسية بوفيات وإصابات كورونا

سجلت البرازيل والهند معدل قياسي يومي بوفيات وإصابات كورونا، وبعد تباطؤ طفيف في آذار/مارس الماضي، عاود عدد الوفيات اليومي الارتفاع من جديد في العالم، مع تسجيل معدل يفوق 12 ألف وفاة في اليوم الأسبوع الماضي.

بلغت حصيلة وفيات فيروس كورونا حول العالم 3 ملايين و9 آلاف حالة وفاة، فيما بلغ إجمالي الإصابات أكثر من 140 مليونا حتى الآن، وذلك في الوقت الذي تواصل العديد من الدول حول العالم بفرض تقييدات وإغلاقات للحد من تفشي الفيروس.

Font Awesome Icons

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعي:

وبعد تباطؤ طفيف في آذار/مارس الماضي، عاود عدد الوفيات اليومي الارتفاع من جديد في العالم، مع تسجيل معدل يفوق 12 ألف وفاة في اليوم الأسبوع الماضي، مقتربا من معدل 14 ألفا و500 وفاة يومية مسجلة في نهاية كانون الثاني/يناير الماضي في ذروة تفشي الوباء.

ومع تفشي الفيروس، أعلنت الحكومة الفرنسية أنها ستفرض حجرا صحيا إلزاميا لعشرة أيام على المسافرين الوافدين من البرازيل والأرجنتين وتشيلي وجنوب إفريقيا، في مواجهة المخاوف من نسخ متحورة من فيروس كورونا.

وستواصل فرنسا تسيير رحلات جوية مع الأرجنتين وتشيلي وجنوب إفريقيا، في وقت كانت باريس أعلنت الثلاثاء تعليق الروابط الجوية مع البرازيل للحد من انتشار نسخة متحورة محلية من الفيروس أطلِق عليها اسم “بي 1” تعتبر أكثر خطورة وقدرة على العدوى. وستمدد السلطات الفرنسية هذا التعليق حتى الجمعة 23 نيسان/إبريل ضمنا.

ولتبرير قرارها الإبقاء على الرحلات الجوية مع الأرجنتين وتشيلي وجنوب إفريقيا، قالت باريس إن وجود نسخ متحورة من الفيروس في هذه البلدان الثلاثة “لا يصل إلى المستويات التي لوحِظت في البرازيل”، لكنه سيتوجب حاليا على المسافرين من هذه البلدان، وكذلك من البرازيل، الخضوع لحجر مدته عشرة أيام إضافة إلى تقييد أوقات الخروج، مع زيادة قيمة الغرامات.

وفي القارة الأميركية، خرجت تظاهرات عدة في بوينس ايرس للتنديد بالقيود الصحية الجديدة التي فرضت لوقف انتشار كوفيد-19.

ولوح المتظاهرون بأعلام الأرجنتين مرددين شعارات مناوئة للرئيس ألبرتو فرنانديز، واحتجوا خصوصا على تعليق الدروس حضوريًا في المدارس لمدة 15 يوما وهو قرار يدخل حيز التنفيذ الاثنين في العاصمة ومحيطها.

وكتب على اللافتات التي رفعها المتظاهرون “التعليم أساسيّ” و”لا لإغلاق المدارس”.

وتتعلق القيود الجديدة بالعاصمة ومحيطها، أي أنها تعني 15 مليون من مجموع سكان البلاد البالغ عددهم 45 مليون نسمة.

وسجلت الأرجنتين 19,119 إصابة جديدة بكورونا و80 وفاة، أمس السبت، لترتفع بذلك الحصيلة إلى أكثر من 2,6 مليون إصابة و59,164 وفاة.

وتشهد البرازيل قفزة ملحوظة في أعداد المصابين الجدد بفيروس كورونا خلال الأسابيع الأخيرة، حيث تسجل الإصابات الجديدة بعشرات الآلاف، إضافة إلى آلاف الوفيات.

وتم تسجيل 2929 وفاة و67636 إصابة جديدة بفيروس كورونا، في الـ24 ساعة الأخيرة، بحسب ما أعلنت وزارة الصحة، اليوم الأحد.

وذكرت الوزارة في تقريرها أن إجمالي عدد الوفيات جراء الفيروس في البلاد وصل إلى 371678، فيما وصل إجمالي عدد الإصابات إلى أكثر من 13.9 مليون.

وسجلت الولايات المتحدة المرتبة الأولى عالميا من حيث عدد الوفيات أكبر حصيلة وفيات بلغت نحو 567 ألف وفاة منذ بداية تفشي الوباء، فيما تجاوزت حصيلة الإصابات فيها 31 مليونا.

وارتفاع عدد الوفيات سريع أيضا في الهند، حيث تسجل الدولة أكثر من ألف وفاة يومية، أي أكثر بتسعة أضعاف مما كانت تحصي مطلع مارس/آذار الماضي، مع ارتفاع مماثل لعدد الإصابات، أكثر من 188 ألفا في اليوم مقابل 15 ألفا في مطلع آذار الماضي.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى