العجز السنوي للولايات المتحدة يقفز إلى 2.7 تريليون دولار

السياسي – سجل العجز الفيدرالي الأمريكي رقماً قياسياً جديداً في حزيران/ يونيو مع خروج مليارات الدولارات من الخزانة للمساعدة في مواجهة وباء فيروس كورونا.
وأظهرت البيانات الحكومية الصادرة يوم الاثنين أن العجز السنوي قد ارتفع إلى 2.7 تريليون دولار في الأرباع الثلاثة الأولى من السنة المالية، أي ما يقارب من ضعف معدل العجز في سنة كاملة.
ووافق الكونغرس على أكثر من 3 تريليون دولار من المساعدات والدعم في حالات الطوارئ، وهناك خطط لجولة أخرى من برامج المساعدات قبل نهاية الشهر.
وينظر مجلس الشيوخ الذي يسيطر عليها الجمهوريون في مشروع تبلغ قيمته حوالي 1 تريليون دولار، أي حوالي ثلث قيمة الحزمة، التي مررها مجلس النواب الديمقراطي في مايو.
وحتى بدون تشريعات أخرى للتخفيف من تداعيات الفيروس الاقتصادية، فإن العجز السنوي في طريقه إلى تجاوز 3.8 تريليون دولار، أي أكثر من ضعف العجز خلال فترة الركود العظيم في عام 2009.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق