العدل الأميركية تحذر: لن نتسامح مع أي عنف قبل تنصيب بايدن

السياسي – حذر جيفري روزن القائم بأعمال وزير العدل الأميركي الإرهابيين المحليين من شن المزيد من الهجمات بينما يستعد الرئيس المنتخب جو بايدن لتولي السلطة وذلك بعد أن هاجم متمردون من أنصار الرئيس دونالد ترمب مبنى الكونغرس الأسبوع الماضي.

وحث في تسجيل مصور صدر أمس الثلاثاء، الناس على الإبلاغ عن أي معلومات عن هجمات محتملة أو تهديدات أخرى قبل تنصيب بايدن يوم 20 يناير كانون الثاني في حين يستعد مسؤولو إنفاذ القانون الاتحاديون لمواجهة المزيد من العنف المحتمل مع التخطيط لتنظيم احتجاجات أخرى.

رسالة واضحة
كما قال روزن “أريد أن أوجه رسالة واضحة لأي شخص يفكر في العنف أو التهديد بالعنف أو أي سلوك إجرامي آخر: لن نتسامح على الإطلاق مع أي محاولة لعرقلة الانتقال السلمي للسلطة” بما في ذلك “محاولات احتلال المباني الحكومية بالقوة”.

إلى ذلك، تم استدعاء 15 ألفا من قوات الحرس الوطني، بعضهم مسلحون، إلى واشنطن العاصمة لتأمين المدينة قبل تنصيب بايدن مع إقامة سياج حول منطقة مبنى الكونغرس واتخاذ إجراءات أمنية أخرى.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى