العراقيون واللبنانيون والتونسيون أكثر الشعوب توترا وحزنا بالعالم

السياسي – وضعت نتائج استطلاع للرأي أجرته مؤسسة “جالوب” الأمريكية، العراقيين واللبنانيين والتونسيين ضمن أكثر 10 شعوب توترا وحزنا على مستوى العالم.

وشمل الاستطلاع 145 دولة وشارك فيه أكثر من 175 ألف شخص من البالغين، وجرى عام 2019 أي قبل تفشي فيروس “كورونا” المستجد “كوفيد-19”.

Font Awesome Icons

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعي:

ووفق نتائج الاستطلاع التي نشرت الإثنين، فإن 51% من العراقيين (ألف مشارك) قالوا إنهم يشعرون بالتوتر والغضب والحزن والقلق والألم النفسي.

واحتل العراقيون بالنسبة السابقة المرتبة الأولى عالميا ضمن أكثر شعوب العالم التي تعاني من مشاعر سلبية، في حين قال 48% من اللبنانيين المشاركين في الاستطلاع (ألف مشارك) إنهم تعرضوا للمشاعر السلبية الخمسة المذكورة.

وأما التونسيين، فقال 46% من المشاركين منهم (ألف شخص) في استطلاع جالوب إنهم عاشوا المشاعر السلبية الخمسة، وذلك ردا على السؤال التالي: هل تعرضت يوم أمس للمشاعر التالية: الألم النفسي، التوتر، الحزن، القلق والغضب؟

وجاء ترتيب أكثر شعوب العالم، التي تقول إنها تعرضت لمشاعر سلبية مثل التوتر والحزن، كالآتي: العراق ثم رواندا (49%)، فأفغانستان وتشاد ولبنان وسيراليون (48% لكل منها)، ثم غينيا (47%)، فتونس ثم إيران وتوغو (45%).

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى