العراق: إحباط مخطط إرهابي لاستهداف المتظاهرين

أفادت وكالة الأنباء العراقية، الأربعاء، بأن جهاز “الصقور الاستخبارية”، أحبط ما وصفته بـ”أخطر مخطط إرهابي”، لاستهداف القوات الأمنية والمتظاهرين في بغداد والمحافظات.

وقال مدير عام استخبارات مكافحة الإرهاب ورئيس خلية الصقور الاستخبارية، أبو علي البصري، إن “خلية الصقور تمكنت من إحباط أخطر عملية إرهابية خطط لها للقيام بتفجيرات تستهدف القوات الأمنية والمتظاهرين في بغداد والمحافظات”.

وأضاف، أن الهدف من هذه المخططات الإرهابية “إثارة الفوضى والاقتتال الداخلي واستغلالها لصالح مخططاتهم الإرهابية لحصد المزيد من الأرواح البريئة وتدمير الاقتصاد الوطني”.

ولم يكشف المسؤول الأمني العراقي، أي تفاصيل إضافية حول هوية المتورطين، لكنه أكد اعتقال المسؤول عن التوجيه والتنفيذ في المجموعة المكلفة بالعملية الإرهابية، مبينا أن الإرهابي المعتقل هو أحد أبرز القادة بالتنظيم الإرهابي “داعش”.

وفي شأن آخر ذكر البصري، أن “خلية الصقور زودت قوات التحالفين الدولي والرباعي مؤخرا بمعلومات عن معامل لصناعة الصواريخ والمتفجرات في مناطق خاضعة لسيطرة التنظيم الإرهابي في سوريا”.

ويشهد العراق منذ أكتوبر الماضي احتجاجات مناهضة للفساد والنفوذ الإيراني المتعاظم في البلاد.

وتشهد العاصمة بغداد ومدن العراق الجنوبية، احتجاجات شعبية منذ الأول من أكتوبر، تخللتها مواجهات مع القوات الأمنية، ما أدى إلى مقتل أكثر من 500 شخص، حسب آخر الإحصائيات.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق