العراق : الإفراج عن زوج ابنة صدام حسين

السياسي – ذكرت تقارير عراقية، اليوم الخميس، أنه تم الإفراج عن المقدم جمال مصطفى عبد الله السلطان، وهو زوج ابنة الرئيس العراقي الراحل، صدام حسين.
وقال مصدر في وزارة العدل العراقية لوكالة “شفق نيوز” العراقية، اليوم الخميس، أنه تم الإفراج عن السلطان، وهو زوج “حلا” الابنة الصغرى للرئيس صدام حسين.

وأوضح المصدر أن السلطات العراقية اطلقت سراح السلطان بعد انقضاء فترة حكمه.

وفي سياق متصل، قالت شبكة “روداو” الكردية، نقلا عن مفوضية حقوق الانسان أن جمال مصطفى عبد الله السلطان من بين 3 من رموز النظام العراقي السابق الذين أطلق سراحهم من السجون خلال أسبوع، بعد انتهاء فترة حكمهم.

وكان السلطان مسؤولا عن ملف شؤون القبائل والعشائر في زمن النظام العراقي السابق.

وبخلاف جمال مصطفى عبد الله السلطان، فإن الإثنان المفرج عنهما هما الفريق الركن وليد حامد توفيق الناصري التكريتي، الذي شغل منصب محافظ البصرة قبل التغيير عام 2003 بعد انتهاء مدة محكوميته، بحسب إفادة عضو المفوضية علي البياتي.

أما السجين الثالث المفرج عنه، فهو برزان عبد الغفور سليمان المجيد، وهو أحد قادة الحرس الخاص لرئيس النظام السابق صدام حسين، وشقيق روكان رئيس الحرس الخاص، وتسلسله 11 في قائمة المطلوبين، حيث تم اعتقاله من قبل القوات الأميركية في يوليو/ تموز 2003.

يشار إلى أن الفريق الأول الركن، سعدي طعمة عباس الجبوري توفي في سجن الناصرية بمحافظة ذي قار يوم الثلاثاء 23 يونيو/ حزيران 2020.

وكان الجبوري أحد الضباط الكبار في النظام العراقي السابق، كما شغل منصب وزير الدفاع العراقي في الفترة من 1990-1991، إلى جانب منصب وزير العمل والشؤون الاجتماعية من عام 1998 حتى عام 2002.

ورثت ابنة الرئيس السابق، رغد صدام حسين، الجبوري، في تغريدة عبر صفحتها الرسمية في موقع “تويتر”، قائلة: “فقد العراق اليوم، بطلا كبيرا في الجيش العراقي، هو الفريق الأول الركن سعدي طعمة الجبوري، الذي فارق الحياة بالمعتقل، وبقي لآخر لحظة ثابت على موقفه الوطني، رحمه الله وأسكنه فسيح جناته، ونسأل الله أن يفرج كربة رفاقه في الأسر”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى