العراق.. عملية عسكرية في ديالى وأوامر بالانسحاب من ذي قار

افاد مصدر أمني عراقي في محافظة ذي قار، الأحد، بصدور توجيهات جديدة لمنع حدوث صدامات واحتكاك بين قوات الأمن والمتظاهرين.
وقال المصدر نقلا عن المحافظ المكلّف رئيس جهاز الأمن الوطني عبد الغني الأسدي ، إن الأخير أمر بسحب قوات الشغب من الشارع، واستبدالها بقوات من الجيش والشرطة.

وأضاف أن الإجراء يهدف لمنع حدوث مصادمات مع المتظاهرين وفقا لتوجيهات رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي.

Font Awesome Icons

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعي:

وكانت قوات الأمن العراقية قد أطلقت الرصاص على حشد من المحتجين ضد الحكومة، الجمعة، في مركز محافظة ذي قار جنوبي العراق، ما أسفر عن مقتل 3 اشخاص، وفق مرصد حقوقي.

وقالت هيئة حقوق الإنسان في العراق إن 5 متظاهرين قتلوا وأصيب 271 شخصا، من بينهم 147 عنصرا من القوات الأمنية خلال أحداث محافظة ذي قار في الأيام الخمسة الماضية، بحسب ما أفاد مراسل “سكاي نيوز عربية”.

وتواصل القوات الأمنية العراقية عملياتها لمطاردة بقايا تنظيم “داعش” الارهابي، حيث باشرت قيادة عمليات ديالى بتنفيذ عملية أمنية مشتركة من خلال الفرقة الخامسة بالجيش العراقي ومحور ديالى للحشد الشعبي بتشكيلاته، وبإسناد القوة الجوية وطيران الجيش.

وتستهدف هذه العملية التي ستستمر عدة أيام، وفق بيان صادر عن خلية الإعلام الأمني، القضاء على العناصر الإرهابية في مناطق زور الاصلاح في قضاء خانقين.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى