العراق.. متظاهرون يغلقون شركتين للنفط والغاز في البصرة

أغلق متظاهرون، الخميس، شركتي توزيع المنتجات النفطية وتعبئة الغاز السائل في محافظة البصرة جنوبي العراق، احتجاجا على عدم توفير فرص عمل لهم.

وقال شهود عيان إن المئات من المتظاهرين، وأغلبهم من حملة الشهادات الجامعية والمعاهد، أغلقوا صباح الخميس مبنى شركة توزيع المشتقات النفطية ومبنى شركة تعبئة الغاز السائل، احتجاجا على عدم تلبية مطالبهم بتوفير فرص عملهم لهم في المنشآت النفطية.

وأضافوا أن المحتجين يقولون إنهم سلموا مطالبهم قبل أشهر للجهات المسؤولة، ووعدتهم بتوفير فرص عمل، لكن الوعود لم تتحقق، لذا أغلقوا الشركتين للضغط عليهما.

وتقول الحكومة العراقية إن الوظائف في موازنة عام 2021 ستكون محدودة؛ بسبب الأزمة المالية التي تعاني منها البلاد.
والعراق هو أحد البلدان ذات الاقتصاد الريعي، حيث يعتمد على إيرادات بيع النفط لتمويل ما يصل إلى 95 في المئة من نفقات الدولة.

ويعيش العراق أزمة مالية خانقة؛ جراء تراجع أسعار النفط، تحت ضغط جائحة “كورونا”، التي شلت قطاعات واسعة من اقتصادات العالم.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى