العراق : مقتل متظاهر و حظر تجوال في ذي قار

السياسي – قتل متظاهر عراقي، اليوم الاثنين، وأصيب نحو ستة آخرين، إثر صدامات مع القوات الأمنية في محافظة ذي قار، ما دفع السلطات إلى فرض حظر على التجوال.

وقال مصدر في وزارة الصحة العراقية: إن ”متظاهرا لقي مصرعه، وأصيب نحو ستة آخرين بجروح متفاوتة؛ بسبب الصدامات مع القوات الأمنية، خلال الساعات الماضية“.

وأضاف المصدر، الذي رفض الكشف عن اسمه، أن ”أحد المتظاهرين وصل إلى المستشفى وقد أصيب بجروح بالغة، لكنه توفي بعد ذلك“.

وشهدت محافظة ذي قار، مركز الاحتجاجات الرئيس جنوبي العراق، اليوم الاثنين، تصعيداً جديدا، إذ تظاهر العشرات صباح اليوم الإثنين أمام مبنى ديوان محافظة ذي قار؛ للمطالبة بإقالة المحافظ ناظم الوائلي من منصبه، وحدثت اشتباكات مع القوات الأمنية بعد رشق المبنى بالحجارة.

ولاحقت قوات مكافحة الشغب المحتجين في الفروع الضيقة، فيما شهدت بعض المناطق حول مبنى المحافظة صدامات بين المحتجين والقوات الأمنية.

وقالت وسائل إعلام محلية، إن السلطات المختصة فرضت حظرا شاملاً على التجوال إثر المصادمات التي شهدتها المدينة.

وتشهد ذي قار احتجاجات بين فترة وأخرى خلال الأسابيع الماضية، ففي مطلع الشهر الجاري، قال مصدر أمني إن ”مئات المتظاهرين في ذي قار خرجوا في مسيرة احتجاجية للمطالبة بكشف مصير الناشط المختطف منذ أشهر، سجاد العراقي، وعدم جدية الحكومة العراقية في كشف من يقف خلف عمليات اغتيال واختطاف المتظاهرين والناشطين“.

 

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى