اجتماع سوري عراقي تركي لحل قضية مياه الفرات

السياسي – أعلن وزير الموارد المائية العراقي، “مهدي رشيد الحمداني”، أنه يتم التحضير لعقد اجتماع سوري عراقي تركي في بغداد على المستوى الوزاري، لبحث ملف المياه.

وأوضح “الحمداني”، خلال مقابلة أجراها مع صحيفة “الوطن” السورية، أن مشاركة الجانب السوري في المفاوضات ضرورية خاصة فيما يتعلق بحصص سوريا والعراق في مياه نهر الفرات.

ولفت “الحمداني” إلى أن “الجانب التركي دائماً يشير إلى أنه لا يمكن الجلوس إلى المفاوضات أو التوصل لتفاهمات بخصوص المياه بغياب الجانب السوري”، وفق وكالة “سبوتنيك”.

وأضاف أن “ملف المياه مع تركيا ليس معطلاَ”، مشيرا لوجود “بوادر تحسن وانفراج في هذا الملف مع الجانب التركي”.

وكان “الحمداني” قد أجرى، الأربعاء الماضي، زيارة إلى سوريا، حيث التقى عدداَ من المسؤولين السوريين وتم إجراء مباحثات حول الوضع المائي وتحديات الواقع المائي في البلدين والتعاون من أجل الحفاظ على حقوقهما المائية في نهري دجلة والفرات.

وتوجه مؤخراَ وفد عراقي إلى دمشق، حيث تم بحث تفعيل التعاون بين سوريا والعراق في مجالات المياه، كما تم التوصل لاتفاق بخصوص تنظيم ملف المياه بين البلدين.

وكانت سوريا والعراق اتهمتا الجانب التركي بتخفيض معدل إطلاقات مياه نهري دجلة والفرات، الأمر الذي يؤثر سلبا على الحصص المائية القادمة إلى كلا البلدين.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى